هجمة روسية ضخمة بالمسيرات.. وزيلينسكي "يحاولون ترويعنا"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

بعد إعلان بلاده صد هجمات روسية ضخمة بالمسيرات، اتهم الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي موسكو بمواصله "ترويع أوكرانيا".

وقال في تصريحات على تليغرام، اليوم الخميس، إن موسكو "تواصل إرهاب وترويع الأوكرانيين"، مضيفاً أنها أطلقت 36 طائرة مسيرة على جارتها.

زيلينسكي بفيديو جديد: روسيا حاولت ترهيبنا

مادة اعلانية

الهجوم الـ 12 في شهر

إلا أنه أكد أن "أيا منهم لم يحقق هدفه"، متوجهاً بالشكر إلى قوات الدفاع في البلاد.

وكان الجيش الأوكراني أعلن بوقت سابق اليوم، أن دفاعاته الجوية صدّت بالكامل هجوماً "ضخماً" شنّته موسكو بواسطة طائرات مسيرة، مشيراً إلى أنه الهجوم الثاني عشر من نوعه على العاصمة هذا الشهر.

وكتب سيرغي بوبكو، رئيس الإدارة المدنية والعسكرية في كييف، في منشور على تطبيق تليغرام، أن روسيا "هاجمت مجدّداً كييف من الجو".

وأضاف أنّ الإنذار الجوي في المدينة استمرّ لأكثر من ثلاث ساعات.

وأوضح أنه "وفقاً لمعلومات أولية"، فإن هذا الهجوم "الضخم" نفّذته طائرات مسيّرة إيرانية الصنع من طراز "شاهد".

وشدّد المسؤول الأوكراني على أنّ "الملائكة الحارسين لأوكرانيا لم يمنحوا المعتدي أي فرصة. كلّ الأهداف الجوية التي كانت متّجهة نحو كييف دُمّرت بواسطة دفاعاتنا الجوية".

وبحسب بوبكو، فإن هذا الهجوم هو الثاني عشر من نوعه الذي يستهدف العاصمة خلال أيار/مايو الجاري.

ولفت رئيس الإدارة المدنية والعسكرية إلى أن الهجوم الجوّي السابق على كييف 1حصل قبل أربعة أيام.
وليل الأربعاء تعرّضت مدن أوكرانية أخرى لغارات جوية روسية، من بينها خصوصاً خاركيف (شرق) وتشرنيفتسي (غرب)، بحسب السلطات الأوكرانية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.