تزويد أوكرانيا بقنابل عنقودية.. البيت الأبيض لم يحسم الجدل

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

في الوقت الذي أفاد البيت الأبيض اليوم الخميس بأنه لا إعلان في الوقت الحالي عن تزويد أوكرانيا بذخائر عنقودية، نقلت رويترز عن مسؤولين أميركيين قولهم إن واشنطن ستعلن غدا تزويد أوكرانيا بذخائر عنقودية.

"تتعارض مع القيود"

يأتي هذا بعدما أكدت الشهر الماضي لورا كوبر، نائبة مساعد وزير الدفاع الأميركي لشؤون روسيا وأوكرانيا وأوراسيا، أن الولايات المتحدة لا تقدم أسلحة متقدمة ذات استخدام مزدوج إلى أوكرانيا لعدم التعارض مع قيود توريد القنابل العنقودية.

وأوضحت أن "السبب وراء عدم توفير هذه القدرات يرتبط بالقيود المفروضة من قبل الكونغرس والقلق بشأن وحدة الحلفاء".

اقتراح من دولة أوروبية

وفي يناير الماضي، اقترحت دولة أوروبية إرسال ذخائر عنقودية إلى أوكرانيا، لاعتقادها بأن هذا النوع من الأسلحة المثيرة للجدل يمكن أن يساعد القوات الأوكرانية في ساحة المعركة.

وقال المسؤول الأوروبي الذي لم يرغب في الكشف عن هويته واسم دولته، إن حكومته وافقت على الشحنة، وكانت تعمل للحصول على إذن من ألمانيا التي شاركت في إنتاج هذه الذخائر، وفق ما نقلت فرانس برس حينها.

حظر استخدام القنابل العنقودية

يشار إلى أن معاهدة أممية تدعمها معظم الدول الغربية تحظر استخدام ونقل القنابل العنقودية التي تنثر عددا كبيرا من القنابل الصغيرة المتفجرة، وغالبا ما تشكل تهديدا لفترة طويلة حتى بعد انتهاء النزاعات.

فيما لم توقع روسيا على هذه المعاهدة، وقد سبق أن أعربت الأمم المتحدة عن قلقها بشأن استخدام موسكو للذخائر العنقودية في مناطق مأهولة بالسكان في أوكرانيا العام الماضي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة