السودان

مصادر عسكرية: قوات الدعم السريع قتلت المفتش العام للجيش وهو أسير لديها

المفتش العام للجيش السوداني وقع أسيراً لدى قوات الدعم السريع منذ اليوم الأول للأزمة في منتصف أبريل حيث نشرت مقطعاً مصوراً له وهو في قبضتها

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

اتهمت مصادر في الجيش السوداني قوات الدعم السريع بقتل المفتش العام للجيش الفريق الركن مبارك كجو.

وذكرت هذه المصادر أن المفتش العام للجيش السوداني وقع أسيرا لدى قوات الدعم السريع منذ اليوم الأول للأزمة في منتصف أبريل، حيث نشرت مقطعا مصورا له وهو في قبضتها.

فيما قالت قوات الدعم السريع إن الجيش أظهر رغبته في مواصلة القتال بمقاطعة اجتماع "إيغاد"، وإن مقاطعة وفد الجيش لاجتماع "إيغاد" تصرف غير مسؤول.

يأتي ذلك فيما نفذت قوات الجيش السوداني هجومًا على تجمعات قوات الدعم السريع في مناطق محطة نوباتيا وقسم شرطة أبو آدم بالكلاكلة، جنوبي العاصمة الخرطوم، حسب ما أفاد شهود عيان.

وبحسب ذات المصدر، فإن العملية العسكرية قد خلفت عددًا من القتلى والجرحى في صفوف الدعم السريع، بالإضافة لتدمير 3 سيارات مدنية كان يقودها أفراد الدعم السريع.

ووفقًا لشهود عيان، فقد انسحبت قوات الجيش من المنطقة وعادت إلى مقراتها شمالًا، وبدأت حركة المواطنين تعود تدريجيًا إلى طبيعتها مع تحليق طائرة استطلاع حربية للجيش وسماع دوي انفجارات.

من جانب آخر، تجددت الاشتباكات بين الجيش والدعم السريع في مدينة الأبيض بولاية شمال كردفان في عدد من المناطق بالمدينة.

وشهدت مدينة بارا التي تبعد 50 كلم عن الأبيض العاصمة، عمليات نهب وسلب طالت بنك الادخار وعددًا من المحال التجارية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة