مجموعة السبع تتعهد بتقديم دعم عسكري طويل الأمد لأوكرانيا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

تعهّدت مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى (أميركا وبريطانيا وفرنسا وكندا وألمانيا وإيطاليا واليابان)، الأربعاء، تقديم دعم عسكري "طويل الأمد" لأوكرانيا، لمساعدتها على التصدّي للغزو الروسي لأراضيها وردع روسيا عن شن أي هجوم في المستقبل ضد جارتها.

وجاء في نص البيان المشترك الذي تم تبنيه في نهاية قمة "الناتو" في فيلنيوس، اليوم الأربعاء: "تشمل الضمانات توريد معدات عسكرية برية وجوية وبحرية حديثة"، فضلا عن تبادل المعلومات الاستخباراتية، والمساعدة في ضمان الأمن السيبراني لأوكرانيا، وتدريب أفرادها العسكريين.

وتابع البيان المشترك: "سيعمل كل منا مع أوكرانيا على اتفاقيات ثنائية طويلة المدى تهدف ضمان قدرة كييف على الدفاع عن نفسها الآن ومنع المزيد من العدوان الروسي".

"أعتدة عسكرية متطورة"

وأضافت الدول السبع في البيان الذي أصدرته على هامش اجتماعات قمة حلف شمال الأطلسي في فيلنيوس أنه "في حال شنّت روسيا هجوماً مسلحاً في المستقبل، نعتزم تقديم مساعدة أمنية سريعة ومستمرة لأوكرانيا، وأعتدة عسكرية متطورة في المجالات البرية والبحرية والجوية، فضلاً عن مساعدة اقتصادية، من أجل تكبيد روسيا تكاليف اقتصادية وسواها".

كما أكدت مجموعة السبع، إعطاء الأولوية في التسليم لأنظمة الدفاع الجوي، والمدفعية بعيدة المدى، والطائرات المقاتلة، والعربات المدرعة".

من  قمّة حلف شمال الأطلسي في فيلنيوس - رويترز
من قمّة حلف شمال الأطلسي في فيلنيوس - رويترز

ترحيب بالضمانات الأمنية

وكان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي رحّب قبيل نشر هذا البيان بهذه الضمانات الأمنية، مؤكّداً في الوقت عينه أنّها لا يمكن أن تحل محل مطلب أوكرانيا بالانضمام إلى حلف شمال الأطلسي.

كما عبّر زيلينسكي عن ثقته بأن أوكرانيا ستنضم إلى حلف شمال الأطلسي بعد الحرب.

وتنص المادة الخامسة من معاهدة حلف شمال الأطلسي على أن أي هجوم يستهدف أي دولة عضو في التحالف هو هجوم على دول التحالف بأسره.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة