ميدفيديف يصعد: موسكو والناتو على شفا الحرب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

في تصعيد غير مسبوق، صرح نائب رئيس مجلس الأمن الروسي دميتري ميدفيديف، أن حلف الناتو وروسيا الآن على شفا الحرب، أو بالأحرى في خضمها، وذلك تعليقاً على إنشاء مجلس "أوكرانيا – الناتو"، مشيراً إلى أن هذا المجلس سينتهي وجوده بسبب زوال أحد الطرفين.

وكتب ميدفيديف على حسابه في "تويتر"، الأربعاء، أن "المجلس سينتهي وجوده بسبب زوال أحد الطرفين"، بحسب ما نقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية.

إلى ذلك، أشار نائب رئيس مجلس الأمن الروسي أيضاً، إلى أنه في عام 2002، تم إنشاء مجلس مشابه بين روسيا والناتو. وشدد على أن الحلف وروسيا الآن على شفا الحرب، أو بالأحرى، في خضمها.

"حرب عالمية ثالثة"

وكان ميدفيديف قد حذر، الثلاثاء، من أن "الحرب العالمية الثالثة تقترب"، مشددا على أن روسيا سترد على قصف نفذته أوكرانيا بالذخائر العنقودية.

وكتب ميدفيديف عبر "تليغرام" أن النتائج الأولية التي أسفرت عن قمة "الناتو" اليوم، كانت متطابقة مع توقعات روسيا المسبقة، لافتا إلى أن العملية العسكرية الخاصة ستستمر بنفس الأهداف، وأن أهم تلك الأهداف يتمثل في رفض مساعي كييف للانضمام إلى حلف "الناتو".

الرئيس الأميركي ونظيرة الأوكراني في ختام قمة الناتو - رويترز
الرئيس الأميركي ونظيرة الأوكراني في ختام قمة الناتو - رويترز

يذكر أن زعماء حلف الناتو وافقوا في قمة فيلنيوس على حزمة دعم متعددة السنوات لأوكرانيا، تتكون من ثلاثة عناصر، حيث قال الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ، إن الحزمة تتضمن خطة دعم متعددة السنوات لتحقيق التشغيل البيني مع الناتو، وإنشاء مجلس "الناتو – أوكرانيا"، وإلغاء شروط تنفيذ خطة عمل العضوية، التي ستقلص عملية الانضمام من مرحلتين إلى مرحلة واحدة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة