الصين تعفي وزير خارجيتها المختفي.. وتعيد سلفه

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

غاب لشهر ولم يظهر، ثم أثار غيابه العديد من التكهنات والشائعات.

إلا أن بكين قررت الخروج عن صمتها، وأعلنت، اليوم الثلاثاء، إعفاء وزير خارجيتها تشين غانغ الذي لم يظهر بشكل علني منذ شهر، من منصبه.

لم تتوقف الأمور عند هذا الحد بل أعادت تعيين سلفه وانغ يي وزيراً للخارجية، وفق ما أفاد الإعلام الرسمي الثلاثاء.

لا معلومات

وأوردت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا" أن "تشين غانغ أعفي من منصب وزير الخارجية" الذي شغله منذ كانون الأول/ديسمبر 2022، وتم تعيين وانغ يي، كبير الدبلوماسيين حاليا، بدلا منه، من دون تحديد سبب لهذا التغيير.

يشار إلى أن البيت الأبيض كان أعلن أنه لا يملك معلومات حول أسباب اختفاء وزير الخارجية الصيني، تشين غانغ، من الساحة العامة.

وأجاب مستشار الأمن القومي للرئيس الأميركي جيك سوليفان في رده على سؤال حول مصير الوزير الصيني، السبت الماضي، قائلاً: "نحن لا نعلم. حرفياً، هذا ما نملكه حتى الآن من معلومات حوله".

وزير الخارجية الصيني تشين غانغ(فرانس برس)
وزير الخارجية الصيني تشين غانغ(فرانس برس)

وذكر أنه كان من المقرر أن يلتقي وزير الخارجية الصيني، تشين غانغ، نظيره الأميركي أنتوني بلينكن، في إطار منتدى وزراء دول جنوب شرق آسيا (آسيان) في إندونيسيا.

إلا أن الخارجية الصينية أعلنت قبل انعقاد قمة "آسيان"، أن وزيرها تشين جانغ، لن يحضر اجتماعات دول "آسيان"، المنعقدة في إندونيسيا لأسباب صحية.

ورفضت الوزارة التعليق على ما إذا كانت مشاكل جانغ الصحية بسبب الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

آخر نشاط الشهر الماضي

يذكر أن كبير الدبلوماسيين الصينيين وانغ يي، كان حضر بدلًا من تشين جانغ، الذي كان يشغل منصب وزير الخارجية الصيني قبله.

وبحسب موقع وزارة الخارجية الصينية على الإنترنت، فقد كان آخر نشاط تشين المسجل في 25 يونيو/ حزيران الماضي، عندما التقى نائب وزير الخارجية الروسي أندريه رودينكو، في بكين لمناقشة العلاقات الصينية الروسية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.