زيلينسكي يقر: القتال على الجبهة صعب لكن أوكرانيا "تهيمن"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

أقر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الخميس، بأن قواته تواجه قتالاً صعباً في مواجهة القوات الروسية على طول خط الجبهة، إلا أن كييف "تهيمن" رغم ذلك.

وقال زيلينسكي إن الروس "يحاولون وقف رجالنا بكل ما أوتوا من قوة. الهجمات شرسة للغاية"، مؤكداً أن القتال "صعب في كل مكان، لكن مهما فعل العدو، قوة أوكرانيا هي التي تهيمن"، وفق فرانس برس.

مادة اعلانية

يأتي ذلك خلال حديثه عن القتال الدائر في المناطق الرئيسية في ليمان وباخموت وأفدييفكا في شرق البلد، وكذلك على الجبهة الجنوبية.

الهجوم المضاد

يذكر أن أوكرانيا أطلقت هجوماً مضاداً في يونيو لدحر القوات الروسية من الأراضي التي سيطرت عليها في شرق البلاد وجنوبها، لكنها حققت مذاك تقدماً متواضعاً.

وعام 2022، استعادت أوكرانيا مساحات شاسعة من الأراضي حول خيرسون وخاركيف في هجمات مضادة خاطفة، غير أن القوات الأوكرانية تواجه حالياً دفاعات روسية صلبة.

فيما أكدت كييف أن هجومها المضاد قد يكون طويلاً وصعباً، وحثت حلفاءها على إمدادها بالمزيد من الأسلحة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة