روسيا و أوكرانيا

سباحة وسط الألغام.. فتح شواطئ أوديسا لأول مرة منذ بداية الحرب

قال منقذ وغواص سابق إنه تم وضع شبكة مضادة للألغام بين حاجزين لمنع تعرض السباحين للألغام في المياه الضحلة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال مسؤولون محليون، اليوم السبت، إن عدة شواطئ في مدينة أوديسا الأوكرانية المطلة على البحر الأسود تم فتحها رسمياً للسباحة لأول مرة منذ بدء الحرب في فبراير 2022، مع حظر ارتياد الشواطئ في أثناء الإنذارات بغارات جوية.

وتعرضت أوديسا، أكبر ميناء وقاعدة بحرية في أوكرانيا، لهجمات متكررة بالصواريخ والطائرات المسيرة مع انتشار مئات الألغام البحرية في المياه بعد بداية الحرب.

شاطئ أودييسا المغلق العام الماضي
شاطئ أودييسا المغلق العام الماضي

وتم إغلاق الساحل من أجل سلامة السكان وبعد حوادث انفجار ألغام على الشواطئ.

وقال أوليه كيبر حاكم منطقة أوديسا عبر تليغرام، إن قرار فتح الشواطئ تم اتخاذه بشكل مشترك بين الإدارات المدنية والعسكرية في المدينة.

وأضاف أن الشواطئ ستظل مفتوحة من الثامنة صباحاً حتى الثامنة مساء.

شاطئ أوديسا أول أمس الخميس

وقال منقذ وغواص سابق عرف نفسه باسم أولكسندر فقط، إنه تم وضع شبكة مضادة للألغام بين حاجزين لمنع تعرض السباحين للألغام في المياه الضحلة.

وقال: "الشبكة ستوقفهم. وستكون الألغام مرئية أيضاً من الشاطئ في ظل مثل هذه الظروف الجوية. وسيتم إخطار فرق الطوارئ وستأتي للتعامل معها".

ويشكل فتح الشواطئ متنفساً مرحباً به بعيداً عن الحرب للاستمتاع بالسباحة وأشعة الشمس.

وقالت سفيتلانا وهي من سكان منطقة أوديسا: "كنت أحلم بالذهاب إلى الشاطئ واستنشاق هواء البحر. لقد افتقدنا ذلك كثيراً. لكن السلامة أولوية قصوى".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.