قادة انقلاب الغابون: إعادة فتح الحدود "بأثر فوري"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أعلن قادة الانقلاب في الغابون، السبت، إعادة فتح الحدود البرية والجوية والبحرية، التي أغلقت بعد الإطاحة بالرئيس علي بونغو أونديمبا الذي حكم البلاد لمدة 14 عاماً تلت تولي والده عمر الرئاسة لأكثر من 4 عقود.

وقال الناطق باسم ما يسمى "لجنة المرحلة الانتقالية وإعادة المؤسسات" أولريك مانفومبي مانفومبي، إن اللجنة "قررت بأثر فوري إعادة فتح الحدود البرية والبحرية والجوية" بدءاً من السبت، وفق فرانس برس.

مادة اعلانية

يأتي ذلك فيما ينصّب، الاثنين، أوليغي نغيما رئيساً "انتقالياً" أمام المحكمة الدستورية لفترة لم تحدد حتى الآن.

فوزه بولاية ثالثة

يشار إلى أن الإعلان عن الانقلاب جاء بعد لحظات على إعلان هيئة الانتخابات الوطنية فوز بونغو بولاية ثالثة في انتخابات السبت الفائت مع حصوله على 64.27% من الأصوات.

وأعلن القادة الجدد الذين أطلقوا على أنفسهم "لجنة المرحلة الانتقالية وإعادة المؤسسات" إلغاء نتائج الاقتراع.

كما أفادوا في بيان أن الانتخابات "لم تفِ بشروط الاقتراع الشفاف والموثوق والشامل الذي كان يأمل به سكان الغابون"، وفق تعبيرهم.

الجدير بالذكر أن 5 بلدان إفريقية أخرى هي مالي وغينيا والسودان وبوركينا فاسو والنيجر شهدت انقلابات عسكرية في السنوات الثلاث الماضية، فيما قاوم قادتها الجدد المطالب بوضع جدول زمني قصير الأمد للعودة إلى ثكناتهم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.