روسيا و أوكرانيا

أوكرانيا تشن هجوما صاروخيا على سيفاستوبول بالقرم

تحطم مقاتلة "سو-24" في مقاطعة فولغوغراد أثناء التدريب وسقوطها في منطقة غير مأهولة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قال حاكم عينته روسيا لسيفاستوبول في شبه جزيرة القرم يوم الأربعاء إن أوكرانيا شنت هجوما صاروخيا على المدينة الساحلية في الساعات الأولى من يوم الأربعاء، وشاركت أنظمة الدفاع الجوي الروسية في صد الهجوم.

وقال ميخائيل رازفوزاييف عبر تليغرام إن الهجوم الصاروخي تسبب في حريق في "منشأة غير مدنية".

وفي السياق، أعلنت وزارة الدفاع الروسية الثلاثاء أنّ قاذفة من طراز سو-24 تحطّمت خلال طلعة تدريبية في منطقة فولغوغراد (جنوبا) قرب أوكرانيا، من دون أن توضح ما إذا كان الحادث قد أسفر عن قتلى أم لا.

وقالت الوزارة في بيان أوردته وكالات الأنباء الروسية إنّ "طائرة من طراز سو-24 تحطّمت في منطقة فولغوغراد أثناء قيامها برحلة تدريبية مقرّرة مسبقاً"، مشيرة إلى أنّ القاذفة لم تكن تحمل ذخيرة.

وأضافت الوزارة في بيانها أنّ الطائرة سقطت في منطقة غير مأهولة، مشيرة إلى أنّ فرق الإنقاذ أرسلت مروحيات من طراز مي-8 إلى مكان الحادث.

وحوادث تحطّم الطائرات الحربية ليست نادرة في روسيا، وقد شهد هذا البلد العديد من الحوادث الجوية المميتة منذ بدأت قواته هجومها على أوكرانيا في مطلع 2022.

وفي تمّوز/يوليو، قُتل طيّار حربي روسي عندما تحطّمت طائرته، وهي مقاتلة من طراز سو-25، أثناء طلعة تدريبية فوق بحر آزوف المتاخم لأوكرانيا.

وفي تشرين الأول/أكتوبر 2022، قُتل 15 شخصاً في تحطّم مقاتلة من طراز سو-34 في مدينة ييسك المطلّة بدورها على بحر آزوف. وكانت الطائرة يومها مليئة بالوقود وقد أدّى سقوطها فوق مجمّع مبان، فضلاً عن الدمار، إلى اندلاع حريق في المبنى.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.