كوريا الشمالية

قمة تجمع بوتين وزعيم كوريا الشمالية بقاعدة فضائية شرق روسيا

كيم يؤكد للرئيس الروسي: ندعمكم في الحرب المقدسة ضد الغرب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

تحتضن روسيا، اليوم الأربعاء، مباحثات بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والزعيم الكوري الشمالي كيم يونغ أون، بمشاركة وزير الدفاع الروسي، بحسب ما نقلت وسائل الإعلام الروسية.

وقد انتهى اجتماع الرئيس الروسي وزعيم كوريا الشمالية بصيغته المغلقة في قاعدة فوستوتشني الفضائية، ومن المتوقع أن يقيم الرئيس الروسي مأدبة عشاء رسمية على شرف نظيره في وقت لاحق من اليوم. وقبل الاجتماع وجها لوجه، أجرى زعيما البلدين محادثات بمشاركة الوفود واستمرت أكثر من ساعة.

وأعلن زعيم كوريا الشمالية أنه بحث الأوضاع في أوروبا وشبه الجزيرة الكورية مع الرئيس الروسي، خلال محادثاتهما. وقال كيم: "بحثنا أنا والرفيق بوتين بعمق الوضع العسكري-السياسي في شبه الجزيرة الكورية وفي أوروبا"، وتعهد كذلك بالتركيز على العلاقات والمصالح المشتركة بين بيونغ يانغ وموسكو ووضعها في مقدمة سياسات كوريا الشمالية الخارجية.

وفي وقت سابق، استقبل الرئيس الروسي الزعيم الكوري الشمالي في قاعدة فوستوشني الفضائية، أحدث موقع لإطلاق الصواريخ الفضائية في روسيا. وقال بوتين وهو يصافح كيم لنحو 40 ثانية "أنا سعيد برؤيتك... هذه هي قاعدتنا الفضائية الجديدة". ومن خلال مترجم، شكر كيم بوتين على الدعوة وعلى دفء الاستقبال.

وتصافح الزعيمان في القاعدة الفضائية بأقصى الشرق الروسي، على ما أظهر فيديو بثه الكرملين الأربعاء. ويجري الزعيمان محادثات بشأن "العلاقات التجارية" و"الشؤون الدولية" في القاعدة الفضائية التي وصل إليها كيم بالقطار، وفق وكالات أنباء روسية. وقال بوتين ردا على ما إذا كان سيناقش التعاون العسكري مع زعيم كوريا الشمالية: "سنناقش كل القضايا". ونقلت وكالات أنباء رسمية عن الرئيس بوتين قوله إن روسيا ستساعد كوريا الشمالية في بناء أقمار صناعية، فيما تفقد الزعيمان منشآت لجمع وإطلاق صواريخ فضائية.

الزعيمان خلال تفقد القاعدة الفضائية - فرانس برس
الزعيمان خلال تفقد القاعدة الفضائية - فرانس برس

"الحرب المقدسة"

وقال الزعيم الكوري الشمالي للرئيس الروسي إن روسيا تخوض حربا مقدسة ضد الغرب وإن البلدين سيحاربان معا "الإمبريالية". وأخبر كيم بوتين، عبر مترجم، "لقد ارتقت روسيا لقتال مقدس لحماية سيادتها وأمنها... ضد القوى المهيمنة". وأضاف "سندعم دائما قرارات الرئيس بوتين والقيادة الروسية... سنخوض معا الحرب ضد الإمبريالية".

وتعتقد واشنطن أن المحادثات قد تفضي إلى اتفاق بشأن صفقة أسلحة لدعم الهجوم الروسي في أوكرانيا، وهو ما حذرت منه واشنطن.

وعبر كيم، في رحلة خارجية نادرة والأولى له منذ الوباء، إلى روسيا في قطاره المصّفح الثلاثاء. ويرافق كيم في زيارته إلى روسيا كبار المسؤولين العسكريين بمن فيهم المارشال بالجيش الشعبي الكوري باك يونغ تشون ومدير إدارة صناعة الذخائر جو تشون ريونغ.

وفي وقت سابق، قال الزعيم الكوري الشمالي إن زيارته الأولى لروسيا منذ ما يقرب من أربع سنوات تبرز بوضوح "الأهمية الاستراتيجية" للعلاقات بين البلدين، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية يوم الأربعاء.

القاعدة الفضائية الروسية - سبوتنك
القاعدة الفضائية الروسية - سبوتنك

واشنطن تحذّر

ووصل كيم إلى روسيا بقطار خاص يوم الثلاثاء، لإجراء محادثات مع الرئيس بوتين وسط تحذيرات من واشنطن بضرورة عدم تبادل الأسلحة بين البلدين.

وبحسب التقرير، "قال كيم يونغ أون إن زيارته لروسيا الاتحادية... هي برهان واضح على موقف حزب العمال الكوري وحكومة جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية، التي تعطي الأولوية للأهمية الاستراتيجية للعلاقات بين جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية وروسيا".

وجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية هو الاسم الرسمي لكوريا الشمالية، في حين أن حزب العمال الكوري هو الحزب الحاكم الوحيد في الدولة المنعزلة.

وأظهرت صور نشرتها الوكالة وصول كيم إلى محطة القطار في بلدة خاسان الحدودية صباح الثلاثاء، حيث كان في استقباله مسؤولون كبار من موسكو وأماكن أخرى.

وظهر أيضا وهو يجتمع مع وزير الموارد الطبيعية الروسي ألكسندر كوزلوف.

ولم تتضح تحركاته منذ ذلك الحين، لكن وكالة أنباء كيودو اليابانية ووسائل إعلام كورية جنوبية ذكرت أنه قد يلتقي مع بوتين في شرق روسيا.

وقالت الوكالة إن زيارة كيم لروسيا هي أول زيارة خارجية له بعد جائحة كوفيد-19.

وذكر التقرير أن زيارته تهدف إلى الارتقاء بعلاقات الصداقة والتعاون بين كوريا الشمالية وروسيا إلى "مستوى جديد أعلى".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة