بعد كاراباخ.. أرمينيا تتهم أذربيجان بانتهاك وقف النار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أعلنت أرمينيا، ليل الأربعاء، أن أذربيجان أطلقت النار على مواقع تابعة لها على طول الحدود بين البلدين.

وقالت وزارة الدفاع الأرمينية في بيان إنّ "وحدات الجيش الأذربيجاني أطلقت نيران أسلحة خفيفة على المواقع القتالية الأرمينية بالقرب من سوتك"، في إعلان أتى بعيد إعلان باكو استعادتها السيطرة على منطقة ناغورني كاراباخ التي كان يسيطر عليها الانفصاليون الأرمن منذ عقود.

ومثل هذه الاشتباكات الحدودية بين أرمينيا وأذربيجان ليست نادرة، لكنّها تأتي هذه المرة بعد ساعات من استسلام الانفصاليين الأرمن في ناغورني كاراباخ في أعقاب عملية عسكرية خاطفة شنّتها باكو على الجيب المتنازع عليه.

ورفضت يريفان مدّ يد العون للانفصاليين في كاراباخ للتصدّي للهجوم الأذري، قائلة إنّها لا تريد الانجرار إلى حرب جديدة مع أذربيجان.

التنازل عن كاراباخ

وكانت حرب سابقة دارت بين البلدين في 2020 وانتهت بهزيمة عسكرية لأرمينيا التي اضطرت إلى التنازل عن مناطق داخل إقليم كاراباخ وحوله.

من إقليم ناغورني كاراباخ - رويترز
من إقليم ناغورني كاراباخ - رويترز

ومن المقرر أن يعقد انفصاليو كاراباخ وحكومة باكو اجتماعاً، الخميس، في مدينة يفلاخ الأذربيجانية لإجراء محادثات أولية حول "إعادة دمج" الجيب في أذربيجان.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة