روسيا: كييف تخطط لشن هجوم للاستيلاء على محطة زابوريجيا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

كشف مصدر مقرب من السلطات الروسية، أن الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي اتفق مع مسؤولين من الولايات المتحدة وبريطانيا على خطة لشن هجوم جديد في أوائل أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وقال المصدر إن مجموعة كبيرة من مشاة البحرية التابعة للقوات الأوكرانية تتمركز في منطقة نيكولايف لعبور نهر الدنيبر، لتحقيق هذه الأغراض.

وأضاف أنه في الوقت نفسه، تتمركز قوات خاصة تابعة لقوات العمليات الخاصة التابعة للقوات الأوكرانية، والتي تم تدريبها من قبل المدربين البريطانيين يخططون لاتخاذ إجراءات للاستيلاء على محطة زابوروجيا للطاقة النووية.

"مغامرة أخرى"

كذلك أفاد المصدر، بأن "هذه ليست أكثر من مغامرة أخرى لزيلينسكي، الذي يحاول إثبات قيمته بأي ثمن". وأضاف أن ذلك قد يؤدي إلى عواقب مأساوية، واختتم: "نحن نراقب عن كثب تصرفات العدو".

يذكر أنه ومنذ بداية يونيو/حزيران الماضي، تحاول القوات الأوكرانية التقدم في اتجاهات زابوروجيا وجنوب دونيتسك وأرتيوموفسك، حيث تدفع بوحدات قتالية دربها حلف شمال الأطلسي "الناتو" ومسلحة بمعدات عسكرية غربية.

محطة زابوريجيا النووية جنوب أوكرانيا (فرانس برس)
محطة زابوريجيا النووية جنوب أوكرانيا (فرانس برس)

وكان الهجوم الأوكراني المضاد قد بدأ في 4 يونيو الماضي، حيث نشرت كييف ألوية مدربة من قبل "الناتو" وتحمل أسلحة غربية، بما في ذلك دبابات "ليوبارد" التي نشرت على نطاق واسع في أرض المعركة، ثم أخذت لقطات لعدد من الآليات العسكرية المحترقة في ساحة المعركة فأحدثت صدى واسعا في الغرب، وفق موقع "روسيا اليوم".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.