تركيا

أردوغان بعد هجوم أنقرة: التنظيمات الإرهابية لن تحقق هدفها أبداً

أردوغان: نحتاج للوقت المناسب للتدخل مرة أخرى لضرب المسلحين على حدودنا الجنوبية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الأحد، إن بلاده تحتاج إلى وقت وظروف مناسبة للتدخل العسكري مرة أخرى لضرب المسلحين على حدودها الجنوبية، كما علق أردوغان على هجوم أنقرة قائلا: "إن التنظيمات الإرهابية لن تحقق هدفها أبدا".

وأضاف أردوغان، عبر ترجمة رسمية نقلها تلفزيون "تي آر تي" خلال كلمته في افتتاح الدورة التشريعية الجديدة للبرلمان، إن على المسلحين "أن يتذكروا أننا قد نأتيهم على حين غرة".

وتابع قائلا "تركيا أنشأت شريطا أمنيا على الحدود الجنوبية للبلاد بعمق 30 كيلومترا لضمان أمنها"، مشيرا إلى أنه "عندما تكون الظروف مناسبة سنتدخل عسكريا مرة أخرى لضرب الإرهابيين في عقر دارهم".

من ناحية أخرى، قال الرئيس التركي إنه يهدف إلى صياغة دستور مدني جديد للبلاد، داعيا جميع الأحزاب السياسية للنظر في المشاركة في ذلك.

وقال "الدستور الحالي لا يليق بتركيا الجديدة، نهدف لصياغة دستور يليق بمئوية تركيا الثانية".

وحول العلاقة مع الاتحاد الأوروبي، قال أردوغان إن بلاده أوفت بتعهداتها تجاه الاتحاد الأوروبي لكنه لم يلتزم بتعهداته في المقابل.

وأكد أن تركيا لن تقدم تنازلات جديدة للانضمام إليه، ولا مانع لدى أنقرة إذا قرر الاتحاد إلغاء مشروع عضوية تركيا.

وأضاف "لا نحتاج إلى عضوية الاتحاد الأوروبي".

ووصل أردوغان إلى مقر البرلمان في العاصمة أنقرة بعد ساعات من هجوم انتحاري استهدف مقر مديرية الأمن وأدى لإصابة ضابطين بجروح.

وتعليقا على الهجوم قال الرئيس التركي "العملية التي جرت صباح اليوم، وتم خلالها تحييد قاتلين اثنين نتيجة لتدخل قواتنا الأمنية في الوقت المناسب، تمثل الأنفاس الأخيرة للإرهاب".

وأضاف "لم ينجح الأوغاد الذين استهدفوا سلامة وأمن مواطنينا في تحقيق مبتغاهم، ولن ينجحوا أبدًا".

ويسيطر حزب العدالة والتنمية على 268 مقعدا من مقاعد البرلمان الذي يضم 600 عضو.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.