الشرق الأوسط

مستشفى الشفاء.. أنفاق حفرتها إسرائيل أسفله قبل سنوات!

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

مرة جديدة عاد اسم مستشفى الشفاء حيث لجأ آلاف الفلسطينيين في غزة هرباً من الغارات الإسرائيلية إلى الواجهة.

فقد كرر جوناثون كونريكوس، المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، اتهام مقاتلي حماس بالتحصن أسفله.

وزعم في إحاطة صحافية يومية، أن هناك منشأة للقيادة العسكرية ومخزناً للأسلحة أسفل المستشفى الواقع في قلب مدينة غزة.

كما استعرض ما قال إنها صور لأنفاق ومخازن أسفل الشفاء. واتهم حماس باتخاذ مواقع قريبة من المستشفيات من أجل إطلاق صواريخها.

كذلك، أعلن أن الجيش الإسرائيلي هاجم خلال الـ 24 ساعة الماضية، 300 هدف عسكري لحماس في قطاع غزة.

هذا وأكد أن قوات من الكوماندوز وجهت ضربات لخلايا حزب الله جنوب لبنان، على الحدود الشمالية لإسرائيل.

هدف مركزي

ومنذ تفجر الصراع في السابع من أكتوبر تحول "مجمع الشفاء الطبي القائم" في قلب مدينة غزة إلى هدف مركزي للجيش الإسرائيلي، الذي دعا وحذر مرارا المتواجدين فيه من المدنيين بإخلائه.

إلا أن العديد من الفلسطينيين الذين لجأوا إلى المجمع هرباً من القصف، رفضوا التحرك، مؤكدين أن لا مكان آمنا لديهم يلجأون إليه، وأن القوات الإسرائيلية تقصف حتى المناطق الجنوبية لقطاع غزة، حيث دعت سابقا السكان للنزوح إليها.

من مستشفى الشفاء وسط مدينة غزة (فرانس برس)
من مستشفى الشفاء وسط مدينة غزة (فرانس برس)

أما السبب وراء التركيز الإسرائيلي على هذا المستشفى فيكمن في اتهامها حماس بتحويل الطابق الأرضي فيه أو ما تحته إلى مركز للقيادة العسكرية ومخزناً للأسلحة.

غير أن الحقيقة التي لا يتحدثون عنها في إسرائيل هي أولاً؛ أن إسرائيل نفسها هي التي استغلت هذا المقر (مجمع الشفاء) أولا.

فمنذ أن احتلت إسرائيل القطاع سنة 1967 استخدمت مرافقه مقراً لعمل الحاكم العسكري.

وفي سنة 1980، بنت الطابق الأرضي ليكون مثل خندق وملجأ للقيادة، وظلت تستخدمه حتى آخر يوم لاحتلالها سنة 1994، وفق صحيفة "الشرق الأوسط"

يذكر أن هذا المجمع الذي كان يقدم الخدمات الطبية لأكثر من 650 ألف فلسطيني يقطنون مدينة غزة، كان يعاني الأمرين حتى قبل الحرب، بسبب الحصار الإسرائيلي المطبق على القطاع منذ سنوات خلت.

من مستشفى الشفاء وسط مدينة غزة (فرانس برس)
من مستشفى الشفاء وسط مدينة غزة (فرانس برس)

ومنذ اشتعال شرارة الصراع قبل 3 أسابيع، اتهمت إسرائيل مرارا مسلحي حماس باتخاذ مواقع قريبة من المستشفيات أو أسفلها مقاراً لها.

فيما نفت الحركة تلك الاتهامات، معتبرة أنها مقدمة لتبرير القوات الإسرائيلية قصفها للمشافي في القطاع.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.