الشرق الأوسط

ميقاتي لبلينكن: الأولوية لوقف القصف على غزة وجنوب لبنان

رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية التقى وزير الخارجية الأميركي في العاصمة الأردنية عمان

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أكد رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية نجيب ميقاتي، اليوم السبت، لوزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، خلال لقاء في العاصمة الأردنية عمان، أن الأولوية هي لوقف الهجمات الإسرائيلية على غزة وجنوب لبنان، بحسب ما نقلته الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام.

وأضاف ميقاتي أن لبنان يطالب المجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل لوقف التعديات اليومية على سيادته.

من جهته، شدد بلينكن على أنه يبذل جهده لوقف العمليات العسكرية لغايات إنسانية مع بدء البحث في معالجة ملف الأسرى.

وكان الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأردنية قال إن وزير الخارجية أيمن الصفدي ووزراء خارجية السعودية والإمارات وقطر ومصر وأمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، سيعقدون اليوم اجتماعاً تنسيقياً في سياق جهودهم الرامية إلى التوصل لوقف الحرب على غزة وما تسبّبه من كارثة إنسانية، بحسب وكالة الأنباء الأردنية.

ويعقد الوزراء بعد ذلك اجتماعاً مشتركاً مع بلينكن، يؤكدون خلاله الموقف العربي الداعي لوقف فوري لإطلاق النار، وإيصال المساعدات الإنسانية بشكل فوري وعاجل للقطاع، ويبحثون مع بلينكن كل تداعيات وسبل إنهاء هذا التدهور الخطير الذي يهدد أمن المنطقة برمتها.

وكان بلينكن قد قال أمس الجمعة، إنه حث إسرائيل على وقف هجومها العسكري مؤقتاً على غزة للسماح بدخول المساعدات للقطاع لكنه واجه معارضة من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي رفض أي وقف من هذا النوع ما لم تطلق حماس سراح الأسرى.

ودعا بلينكن إلى هدنة إنسانية، قائلاً إنها ستسمح بدخول المساعدات إلى غزة وتعزز جهود إطلاق سراح الأسرى بينما تمكن إسرائيل من تحقيق هدفها المتمثل في هزيمة حماس.

وقال بلينكن إنه ناقش مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وحكومة الحرب الإسرائيلية كيفية تطبيق فترات الهدنة تلك ومدتها وأماكن تطبيقها والتفاهمات. وقال إن واشنطن تدرك أن هذا سيستغرق وقتاً ويتطلب تنسيقاً من الشركاء الدوليين.

قصف مدفعي إسرائيلي على جنوب لبنان

وعلى الجبهة اللبنانية، قالت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام اليوم السبت إن هناك قصفا مدفعيا إسرائيليا لمنطقة اللبونة في الناقورة بجنوب لبنان. وأشارت الوكالة إلى أن حزب الله استهدف موقع الجرداح الإسرائيلي قبالة بلدة الضهيرة، فردت إسرائيل بغارة استهدفت منطقة اللبونة كما قصفت اطراف بلدة الناقورة، فانطلقت صفارات الانذار في مركز قوة الأمم المتحدة المؤقتة في جنوب لبنان(اليونيفيل) في الناقورة.

وتعرضت المنطقة الممتدة من الناقورة صعودا حتى مروحين واطراف بلدات شيحين، يارين، الجبين لقصف مدفعي مركز من مواقع العدو الحدودية.

وذكر مراسل "العربية" و"الحدث" أن عدة صواريخ استهدفت مستوطنة المطلة شمال اسرائيل من قبل جنوب لبنان.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.