واشنطن: حماس تستخدم مستشفى الشفاء بغزة "كمركز قيادة"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

فيما يقبع مجمع الشفاء، أكبر المستشفيات في قطاع غزة وسط مواجهات واشتباكات مستعرة منذ أيام بين القوات الإسرائيلية وعناصر حماس، اتهمت الولايات المتحدة، الثلاثاء، حركة حماس، استناداً إلى معلوماتها الاستخباراتية الخاصة باستخدام مستشفيات في غزة لتنفيذ عمليات عسكرية، خصوصاً مستشفى الشفاء.

وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض جون كيربي، إن حركتي حماس والجهاد تستخدمان "مركز قيادة ومراقبة انطلاقاً من مستشفى الشفاء" في قطاع غزة، وفق فرانس برس.

مادة اعلانية

كما أضاف كيربي للصحافيين في الطائرة التي تقل الرئيس جو بايدن إلى كاليفورنيا، حيث من المقرر أن يلتقي نظيره الصيني الأربعاء: "إنها جريمة حرب".

"لا نؤيد ضربات جوية"

كذلك أردف أن حركتي حماس والجهاد تستخدمان "بعض المستشفيات في قطاع غزة، بما فيها مستشفى الشفاء، وهناك أنفاق تحته لإخفاء ودعم عملياتهما العسكرية ولاحتجاز رهائن".

وختم قائلاً: "لا نؤيد ضربات جوية على مستشفى، ولا نريد تبادلاً للنيران في مستشفى حيث يحاول أناس أبرياء وعزل ومرضى تلقي العلاج".

في المقابل، نفت حماس الاتهامات التي وجهتها إليها الولايات المتحدة باستخدام مستشفيات في غزة لغايات عسكرية، مضيفة في بيان أن "هذه الأكاذيب هي بمثابة ضوء أخضر أميركي لارتكاب إسرائيل مزيداً من المجازر بحق المستشفيات".

طرف ثالث مستقل لإخلاء مستشفيات غزة

إلى ذلك، أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية ماثيو ميلر، الثلاثاء، أن الولايات المتحدة تريد إجلاء مرضى مستشفيات غزة بأمان لتجنب تعرضهم للأذى، وستدعم طرفاً ثالثاً مستقلاً لإجراء عمليات الإخلاء.

وأضاف ميلر خلال مؤتمر صحافي أن واشنطن لا تريد رؤية أي مدنيين، "وبالتأكيد ليس الأطفال في الحاضنات" وغيرهم من السكان المعرضين للخطر، في مرمى تبادل إطلاق النار، حسب رويترز.

كما أردف أن الولايات المتحدة تجري حالياً محادثات مع منظمات إغاثة وأطراف ثالثة بشأن الإخلاء المحتمل.

الآلاف عالقون

يشار إلى أن آلاف المدنيين ما زالوا عالقين بمستشفى الشفاء الرئيسي في قطاع غزة الذي تتركز حوله المعارك بين إسرائيل وحماس فيما هو محروم من المياه والكهرباء، وحيث اضطر الأطباء إلى دفن عشرات الجثث في قبر جماعي، وفق مديره.

ويضم المستشفى آلافاً عدة من الفلسطينيين من مرضى وطواقم طبية ومدنيين نازحين جراء الحرب المستعرة منذ السابع من أكتوبر الفائت.

فيما تقول إسرائيل إن حماس لديها مركز قيادة تحت مجمع الشفاء، وتستخدم المستشفى والأنفاق الموجودة تحته في العمليات العسكرية واحتجاز الرهائن، إلا أن حماس تنفي ذلك.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.