الشرق الأوسط

مشاهد من قلب مستشفى الشفاء.. بعد اقتحام الجيش الإسرائيلي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

بعد حصاره لأيام، اقتحم الجيش الإسرائيلي مجمع الشفاء الطبي في مدينة غزة.

وأظهرت مشاهد أولية متداولة للحظات الاقتحام، الدخان يتصاعد في أحد أروقة المستشفى.

بدوره، نشر الجيش الإسرائيلي مقتطفات من اقتحامه للمجمع الطبي الأكبر في قطاع غزة، ولعملياته في محيطه أيضا.

وبينت المقاطع انتشار دباباته وعناصر أيضا في محيط المستشفى وداخله.

لم يجد إلا مدنيين

فيما ناشد مواطنون ومرضى محاصرون داخل المشفى، المجتمع الدولي بالتدخل مطالبين بإخراجهم، ومشيرين إلى عدم وجود طعام أو ماء أو كهرباء، وفق ما نقل مراسل العربية/الحدث.

وكشف المحاصرون عن وجود حالات طبية صعبة جداً، بالإضافة لتكدس الجثث في ساحة المستشفى حيث بدأت بالتحلل.

أتى ذلك، فيما لا تزال القوات الإسرائيلية موجودة في المستشفى لا سيما في أحد الطوابق تحت الأرض.

بينما أكد مراسل العربية/الحدث أن الجيش الإسرائيلي لم يجد إلا المدنيين داخل المجمع، إلا أنه احتجزهم.

ثلاثة آلاف

من جهته، أعلن محمد زقوت، مدير عام المستشفيات في قطاع غزة، أن هناك ما لا يقل عن ثلاثة آلاف شخص في المستشفى، محملا إسرائيل مسؤولية حياة هؤلاء.

كما أضاف في مؤتمر صحافي من مجمع ناصر الطبي في خان يونس بقطاع غزة، أن "القوات الإسرائيلية موجودة في أقسام بمستشفى الشفاء منذ عشر ساعات متواصلة، وقامت بتفتيش كل الطواقم الطبية والمرضى والمرافقين، كما اعتقلت بعضا ممن كانوا فيه".

إلى ذلك، أكد أن المستشفى تعرض خلال الفترة السابقة "لثمانية اعتداءات كبيرة".

مستشفى الشفاء في غزة - رويترز
مستشفى الشفاء في غزة - رويترز

وتتهم إسرائيل حماس بالتمركز في مواقع أسفل المستشفيات، وهو ما تنفيه الحركة، مؤكدة أنها مجرد تبريرات لارتكاب "جرائم حرب".

يشار إلى أنه بعد ساعات من اقتحام مجمع الشفاء وتفتيش غرفه وقبوه، لم تعثر القوات الإسرائيلية على مؤشرات تدل على وجود أسرى أسفله، أو مراكز قيادة لحماس أو أنفاق، وفق ما نقلت بوقت سابق هيئة البث الإسرائيلية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.