الشرق الأوسط

المدفعية الإسرائيلية تستهدف جنوب لبنان بأكثر من 50 قذيفة

الجيش الإسرائيلي: قصفنا مواقع في لبنان رداً على هجمات استهدفت إسرائيل

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

أعلن الجيش الإسرائيلي، السبت، أنه قصف مواقع في لبنان ردا على هجمات استهدفت إسرائيل. وقال متحدث باسم الجيش الإسرائيلي إن الجيش استهدف الليلة الماضية خلية يتهمها بإطلاق قذائف نحو إسرائيل من لبنان.

وقبلها، أفادت الوكالة اللبنانية للإعلام بأن المدفعية الإسرائيلية استهدفت بلدتي خراج كونين وعيترون في جنوب لبنان بأكثر من 50 قذيفة، فجر اليوم السبت.

ويأتي هذا القصف غداة استئناف القتال بين حزب الله وإسرائيل بعد توقف لأسبوع.

هذا وقتل ثلاثة أشخاص بينهم عنصران في حزب الله، الجمعة، بقصف إسرائيلي في جنوب لبنان، مع تجدد تبادل إطلاق النار عبر الحدود بين إسرائيل وحزب الله الذي تبنى هجمات ضد أهداف عسكرية إسرائيلية.

وأتى تبادل إطلاق النار على الحدود الإسرائيلية اللبنانية بعد ساعات من انتهاء هدنة استمرت سبعة أيام بين إسرائيل وحركة حماس في قطاع غزة.

وكانت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان أفادت، الجمعة، بأن "قصفاً معادياً" استهدف مناطق عدة في جنوب لبنان.

وأعلن حزب الله بعد ظهر الجمعة شنّ هجمات على مواقع إسرائيلية حدودية، في عمليات هي الأولى منذ انتهاء الهدنة بين إسرائيل وحركة حماس. وتبادلت إسرائيل وحزب الله القصف عبر الحدود بشكل يومي في أعقاب اندلاع الحرب بين إسرائيل وحماس في غزة.

إلا أن الهدوء خيّم في المنطقة الحدودية في جنوب لبنان منذ 24 تشرين الثاني/نوفمبر، مع بدء سريان اتفاق الهدنة بين إسرائيل وحماس في غزة.

وفي لبنان، خلّفت عمليات تبادل إطلاق أكثر من 110 قتلى، معظمهم مقاتلون من حزب الله وعدد من المدنيين، من بينهم ثلاثة صحافيين. وقُتل ستة جنود إسرائيليين وثلاثة مدنيين في إسرائيل في هجمات نفذت من لبنان، بحسب السلطات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة