الشرق الأوسط

إسرائيل تواصل قصف المخيمات في قطاع غزة.. واشتباكات عنيفة مع القسام

مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان سيزور إسرائيل أواخر الأسبوع الحالي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
4 دقائق للقراءة

يواصل الجيش الإسرائيلي، اليوم الاثنين، حملته غير المسبوقة على قطاع غزة بقصف هائل يطال كل مناحي الحياة.

وفي أحدث التطورات، قال التلفزيون الفلسطيني في ساعة مبكرة من الاثنين إن 22 شخصا قتلوا في قصف إسرائيلي على مخيم المغازي وسط غزة.

وأفادت وكالة شهاب الإخبارية، اليوم الاثنين، عبر حسابها على تليغرام أن 5 أشخاص، قتلوا بينهم 3 أطفال، في قصف إسرائيلي على منزل بمخيم النصيرات وسط قطاع غزة.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الصحة في قطاع غزة، أشرف القدرة، مساء الأحد، ارتفاع حصيلة قتلى الحرب الإسرائيلية على القطاع إلى 17997، فضلا عن 49229 إصابة منذ 7 أكتوبر الماضي.

من غزة (أسوشييتد برس)
من غزة (أسوشييتد برس)

وقال القدرة في إفادة صحافية يومية إن الجيش الإسرائيلي ارتكب خلال الساعات الماضية، الأحد، "21 مجزرة مروعة وأباد عوائل بكاملها"، بما في ذلك قصف مستشفى كمال عدوان في شمال القطاع، مما أدى إلى مقتل مريضتين وإصابة العشرات داخل المستشفى، نقلا عن وكالة أنباء العالم العربي.

كما ذكر المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، أن القوات الإسرائيلية اغتالت القائد الجديد لكتيبة الشجاعية التابعة لحركة حماس، عماد قريقع. ولم تعلق الحركة على الخبر.

وأعلنت كتائب القسام التابعة لحركة حماس في بيان عن تدمير 180 آلية عسكرية إسرائيلية جزئيا أو كليا خلال 10 أيام منذ استئناف القتال في القطاع.

وأضافت كتائب القسام أن عناصرها مستمرون في التصدي لتوغلات القوات الإسرائيلية في كافة المحاور بشمال ووسط وجنوب غزة، مشيرة إلى أنها نفذت ضد القوات الإسرائيلية في قطاع غزة عمليات نوعية أسفرت عن مقتل العشرات من الجنود الإسرائيليين.

والأحد، حصلت "العربية" على صور خاصة للاشتباكات في شارع جلال وسط مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة.

وشقت الدبابات الإسرائيلية طريقها إلى وسط خان يونس جنوب غزة الأحد في توغل جديد بقلب أكبر مدن جنوب القطاع.

ودعا رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأحد مقاتلي حماس إلى "الاستسلام الآن"، محذرا من أن نهاية الحركة أصبحت قريبة مع اتساع نطاق الحرب المستمرة منذ أكثر من شهرين في قطاع غزة.

وقال نتنياهو في بيان: "الحرب ما زالت متواصلة لكنها بداية النهاية لحماس.. انتهى الأمر.. لا تموتوا من أجل السنوار. استسلموا الآن"، في إشارة إلى قائد حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار.

وأضاف: "في الأيام القليلة الماضية، استسلم العشرات من حماس لقواتنا".

غير أنّ الجيش الإسرائيلي لم ينشر أيّ دليل على استسلام أي مقاتلين من حماس، فيما نفت الحركة هذه الادعاءات.

بدورها، حذّرت حركة حماس التي تخوض حرباً مع إسرائيل في قطاع غزة، الأحد، من أن أي أسير إسرائيلي لن يغادر القطاع "حياً" ما لم تتم الاستجابة لمطالبها.

جيك سوليفان إلى إسرائيل

وعلى الصعيد السياسي، قال مسؤول أميركي وآخر إسرائيلي لصحيفة "تايمز أوف إسرائيل" الأحد إن مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان سيزور إسرائيل أواخر الأسبوع الحالي، في الوقت الذي تحرص فيه واشنطن على إيفاد مسؤوليها إليها بشكل شبه أسبوعي لتنسيق الجهود بشأن الحرب ضد حركة حماس.

وقال مسؤول أميركي إن سوليفان سيحث السلطات الإسرائيلية خلال الزيارة على زيادة المساعدات الإنسانية لغزة، والتي تراجعت كثيرا منذ انهيار الهدنة بين إسرائيل وحماس في الأول من ديسمبر بعد أن استمرت 7 أيام.

وبحسب المسؤول، فإن سوليفان سيطرح المخاوف الأميركية بشأن سقوط ضحايا من المدنيين في غزة.

وستجيء زيارة سوليفان بعد أسبوع من زيارة فيل جوردون مستشار الأمن القومي لنائبة الرئيس الأميركي كمالا هاريس ونائبه إيلان غولدنبرغ، حيث عقدا اجتماعات في إسرائيل والضفة الغربية مع كبار المسؤولين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وصرح المسؤول الإسرائيلي الذي أكد زيارة سوليفان بأن إسرائيل تتوقع قيام وفد أميركي رفيع المستوى بزيارتها بصفة شبه أسبوعية في الوقت الحالي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.