إسرائيل: "النصر" في غزة لن ينهي إطلاق الصواريخ

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

على الرغم من تشديد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، على أن الحرب في غزة ستستمر شهورا عديدة أخرى حتى تحقيق النصر بالقضاء على حركة حماس، فإن هذا "النصر" لن يكون كاملاً على ما يبدو.

الحرب لن تنهي إطلاق الصواريخ

فقد أعلنت إذاعة الجيش الإسرائيلي أن التقديرات الأمنية تؤكد أن الحرب لن تنهي إطلاق الصواريخ من غزة.

وأضافت في بيان، اليوم الأحد، أن تعميق القتال بغزة يحد من القدرات الصاروخية، إلا أنه لن يخفضها لدرجة الصفر نهائياً.

كما تابعت نقلاً عن الجيش الإسرائيلي أن الحرب حتى لو انتهت بنجاح فإن التقديرات تشير إلى أن خطر تعرض غلاف غزة للصواريخ سيبقى موجودا.

وأكدت أنه لا يزال من الممكن تنفيذ عمليات إطلاق الصواريخ من القطاع رغم كل العمليات العسكرية.

القبة الحديدة لاتستطيع اعتراض كل الصواريخ المنطلقة من القطاع

يأتي هذا في وقت أعلن فيه رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، ضمن كلمة بثها التلفزيون، السبت، أن تل أبيب دفعت ثمنا باهظا في الحرب، زاعماً أن "النصر" يتطلب وقتا طويلا، في إشارة منه إلى "القضاء على حركة حماس كما يأمل.

وأكد أن قواته تقاتل على "جميع الجبهات" في حرب ذكر أنها ستستمر شهورا عديدة أخرى حتى تحقيق النصر.

وأضاف أن إسرائيل لن تقدم أي تنازلات في المفاوضات مع حماس، وأن الجيش الإسرائيلي سيواصل كل الضغوط لإعادة المحتجزين إلى بيوتهم والقضاء على الحركة.

المتحدث باسم نتنياهو للعربية: الحرب لم تنته بعد والهدف هو القضاء على حماس

21 ألف ضحية

يشار إلى أن إسرائيل كانت أكدت مرارا أنها لن توقف عملياتها العسكرية على قطاع غزة إلا بالقضاء على حركة حماس.

في حين رأى مراقبون أن هذا الهدف له احتمالات تحقيق معدومة.

وكانت حركة حماس قد شنت مع فصائل فلسطينية أخرى هجوماً مباغتاً على مناطق في غلاف غزة، أسفر عن مقتل 1200 إسرائيلي وأسر 240 آخرين.

فردت تل أبيب بحملة عسكرية على القطاع خلّفت حتى اليوم أكثر من 21 ألف ضحية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.