الشرق الأوسط

بوريل: حل النزاع الفلسطيني الإسرائيلي يجب "فرضه من الخارج"

مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي: سأقدم مقترحاً لحماية السفن في البحر الأحمر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أكد مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، اليوم الأربعاء، أن الحل المحتمل للنزاع بين فلسطين وإسرائيل يجب "فرضه من الخارج"، لأن "الطرفين لن يتمكنا أبداً من التوصل إلى اتفاق".

وقال بوريل في كلمة ألقاها خلال مؤتمر دبلوماسي في لشبونة "ما تعلمناه على مدى الأعوام الثلاثين الأخيرة وما نتعلمه الآن من المأساة في غزة، هو أن الحل يجب فرضه من الخارج".

وأكد أن "السلام لن يتم بشكل دائم إلا إذا انخرط المجتمع الدولي بشكل مكثف لتحقيقه وفرض حل"، في إشارة إلى جهد تشارك فيه "الولايات المتحدة والأوروبيون والعرب".

وغداة هجوم في الضاحية الجنوبية لبيروت أدى إلى مقتل أحد كبار قادة حركة حماس وأحيا المخاوف من توسع النزاع، أشار بوريل الذي كان يعتزم التوجه إلى لبنان الخميس، إلا أنه من المحتمل إلغاء هذه الزيارة.

من موقع اغتيال العاروري
من موقع اغتيال العاروري

وأضاف في مؤتمر صحافي عقب كلمته "ما حدث يوم أمس مع مقتل أحد قادة حماس هو عامل إضافي قد يتسبب في تصعيد النزاع".

ورغم أنها لم تعلن مسؤوليتها عن اغتيال نائب رئيس المكتب السياسي لحماس صالح العاروري، مساء الثلاثاء، فإنه يُعتقد على نطاق واسع بأن إسرائيل تقف وراء الضربة التي أودت بمؤسس الجناح العسكري للحركة، بعد أن تعهدت بـ"القضاء" على حماس رداً على الهجوم غير المسبوق الذي نفذته في 7 أكتوبر في جنوب إسرائيل.

في سياق آخر قال بوريل إنه سيقدم للدول الأعضاء بالاتحاد مقترحا لتشكيل بعثة للمساهمة في حفظ الأمن بالبحر الأحمر.

وأضاف بوريل للصحافيين في لشبونة أن الاقتراح سيُقدم غداً الخميس، وسيتطلب الحصول على إجماع من الدول الأعضاء.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.