اشتباكات ضارية شرق خان يونس.. وارتفاع عدد قتلى القصف

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

شنت إسرائيل، اليوم السبت، ضربات جديدة على قطاع غزة، وارتفع عدد قتلى القصف على منزل في المنطقة الوسطى من القطاع إلى 25.

وفي وقت سابق، أفادت وسائل إعلام فلسطينية بمقتل ما لا يقل عن 22 شخصا اليوم في قصف إسرائيلي على شرق خان يونس، وأربعة على الأقل في قصف لمنزل في منطقة الحكر بدير البلح في قطاع غزة.

اشتباكات بالأسلحة الرشاشة والقذائف

في الأثناء، أفادت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد، أن مقاتليها يخوضون اشتباكات ضارية مع جنود إسرائيليين في محور التقدم بمنطقة معن شرق خان يونس بقطاع غزة.

وذكرت السرايا بحسابها على تليغرام، أن مقاتليها يشتبكون مع الجنود الإسرائيليين بالأسلحة الرشاشة والقذائف الصاروخية.

من غزة (رويترز)
من غزة (رويترز)

ضربات تستهدف رفح

إلى ذلك أفاد صحافيون في وكالة فرانس برس بأن ضربات إسرائيلية استهدفت فجر السبت مدينة رفح في الطرف الجنوبي من قطاع غزة، حيث لجأ مئات آلاف الفلسطينيين في الأسابيع الأخيرة محاولين الفرار من الاشتباكات.

وتعهدت إسرائيل "القضاء" على حماس بعد الهجوم غير المسبوق الذي شنّته الحركة على جنوب إسرائيل في 7 تشرين الأول/أكتوبر.

من غزة (رويترز)
من غزة (رويترز)

مقتل أكثر من 22 ألفاً

وأدى الهجوم إلى مقتل نحو 1140 شخصا غالبيتهم مدنيون، وفق تعداد لوكالة فرانس برس استنادا إلى أرقام رسمية إسرائيلية. كذلك، اقتيد نحو 250 شخصا واحتُجزوا أسرى، ولا يزال 132 منهم داخل القطاع.

في المقابل أدى القصف الإسرائيلي على القطاع، مترافقا مع هجوم بري اعتبارا من 27 تشرين الأول/أكتوبر، إلى مقتل 22600 شخص غالبيتهم نساء وأطفال، وفق وزارة الصحة التابعة لحماس.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.