أكسيوس عن مسؤولين إسرائيليين: الفلسطينيون لن يعودوا لشمال غزة دون صفقة تبادل جديدة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

كشف موقع "أكسيوس" الإخباري الأميركي، معلومات حول لقاء وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن المرتقب بمسؤولين إسرائيليين أثناء زيارته لتل أبيب.

ووصل وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، مساء الاثنين، إلى تل أبيب حيث سيجري في اليوم التالي مناقشات يتوقع أن تكون صعبة مع السلطات الإسرائيلية، مع تشديده على وجوب الحد من الضحايا المدنيين الفلسطينيين في غزة.

ووفق ما ذكر موقع "أكسيوس"، فإن المسؤولين الإسرائيليين الذين سيلتقون بلينكن، الثلاثاء، سيبلغونه أن إسرائيل لن تسمح للفلسطينيين بالعودة إلى شمال غزة إذا لم توافق حماس على إطلاق سراح المزيد من الرهائن.

ونقل الموقع عن مسؤولين إسرائيليين قولهم، إنه في حين أن إسرائيل لا تعارض من حيث المبدأ السماح للفلسطينيين بالعودة إلى شمال غزة، فإن المسؤولين سيخبرون بلينكن أن مثل هذه الخطوة يجب أن تكون جزءا من صفقة رهائن جديدة.

وأوضح الموقع أن مسؤولا إسرائيليا قال إن "المفاوضين الإسرائيليين يعتقدون أن عودة الفلسطينيين إلى شمال غزة تمثل وسيلة ضغط كبيرة، لا تريد إسرائيل التخلي عنها في الوقت الذي تحاول فيه تأمين صفقة رهائن جديدة".

ومن المتوقع أن يعقد بلينكن، الثلاثاء، سلسلة من اللقاءات مع مسؤولين إسرائيليين من رئيس الدولة إلى وزير الخارجية يسرائيل كاتس، ورئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، ووزير الدفاع يوآف غالانت، والوزير غانتس، كما أنه سيعقد اجتماعا مع المجلس الحربي الإسرائيلي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.