ألمانيا: لا سلام إلا بحل الدولتين.. وعلى حماس إلقاء السلاح

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أكدت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك خلال زيارة للقاهرة، اليوم الثلاثاء، أن مصر وألمانيا متفقتان على أن غزة والضفة الغربية ملك للفلسطينيين، مشددة على أنه لن يتحقق السلام إلا بحل الدولتين.

"على حماس إلقاء السلاح"

وأضافت أن معاناة الفلسطينيين في غزة لا يمكن أن تستمر، وأن هناك حاجة إلى اتخاذ تدابير ملموسة الآن لضمان وصول المساعدات إلى السكان هناك، مطالبة حماس بإلقاء السلاح.

"سلطة فلسطينية خضعت للإصلاح"

كما شددت على أن المجتمع الدولي عليه التزام بتنظيم الأمن في غزة بعد الحرب، لافتة إلى أنه يتعين على سلطة فلسطينية خضعت للإصلاح أن تلعب دورا حاسما في المستقبل.

من جهته، أكد وزير الخارجية المصري أن ألمانيا تضطلع بدور في إطار الاتحاد الأوروبي يمكن أن يكون هناك تعاون بين البلدين لتفعيل حل الدولتين ووضع الأطر المناسبة لتحقيق الاستقرار والسلام في المنطقة، مشددا على ضرورة وضع حد لتجاوزات المستوطنين.

وزيرا خارجية ألمانيا ومصر - رويترز
وزيرا خارجية ألمانيا ومصر - رويترز

تحذير من اتساع الصراع

وأوضح تطلع مصر للتعاون بين القاهرة وبرلين لإرساء الأمن والاستقرار، مؤكدا وجود توافق بين البلدين لتحقيق الأمن والاستقرار وعدم توسيع رقعة الصراع في غزة، محذرا من أي محاولات لتوسيع رقعة الصراعات.

مقتل أكثر من 23 ألف فلسطيني

وشنت إسرائيل هجوما جويا وبريا على قطاع غزة ردا على ذلك، ما أدى إلى مقتل أكثر من 23 ألف فلسطيني، وفقا لوزارة الصحة التابعة لحماس.

فيما تقول إسرائيل إنه من بين نحو 240 شخصا اختطفوا في السابع من أكتوبر تشرين الأول لا يزال 132 محتجزا في غزة، وإن 25 منهم ماتوا في الأسر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.