قطر: تسلمنا ردا من حماس بشأن صفقة الأسرى.. بمجمله إيجابي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

بعد فترة طويلة من المفاوضات حول هدنة في قطاع غزة وتبادل أسرى، قال رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، اليوم الثلاثاء، إن بلاده تلقت "ردا إيجابيا" من حركة حماس على الاتفاق الإطاري.

ورفض الشيخ محمد في مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية الأمي ركي أنتوني بلينكن تقديم تفاصيل أخرى عن رد حماس.

"نراجع رد حماس"

من جهته، قال بلينكن إن الولايات المتحدة تراجع رد حماس على إطار لاتفاق يقضي بإطلاق حماس سراح رهائن مقابل وقف طويل للقتال في غزة.

وأضاف أنه سيبحث رد حماس مع المسؤولين في إسرائيل عندما يزورها غدا الأربعاء.

كما قال بلينكن "لا يزال هناك الكثير من العمل الذي يتعين القيام به، لكننا ما زلنا نعتقد أن التوصل إلى اتفاق ممكن، وضروري بالفعل".

"حذرنا من استهداف مصالحنا"

من جهة أخرى، قال بلينكن إن رد الولايات المتحدة على الهجمات التي تستهدف القوات الأميركية سيتواصل، مضيفا "حذرنا منذ اليوم الأول من استغلال الحرب بغزة في استهداف مصالحنا بالمنطقة".

وأوضح أن استهداف السفن بالبحر الأحمر يهدد الملاحة العالمية، ويهدد المستهلكين في العالم كله.

في الأثناء، أعلنت حماس في بيان أنها سلمت ردها المتعلق باتفاق هدنة في غزة تتوسط فيه مصر وقطر.

إطلاق سراح 100 أسير

يشار إلى أن هدنة سابقة كانت استمرّت أسبوعاً في أواخر نوفمبر الماضي (2023) أتاحت إطلاق سراح حوالي 100 أسير من الذين اختطفتهم حماس خلال هجومها المباغت على مستوطنات وقواعد عسكرية إسرائيلية في غلاف غزة يوم السابع من أكتوبر.

ويومها، أطلقت الحركة سراح هؤلاء مقابل وقف إسرائيل إطلاق النار وإفراجها عن 240 سجيناً فلسطينياً.

وبحسب السلطات الإسرائيلية التي تتعرّض لضغوط شديدة من عائلات الأسرى للقبول باتفاق تبادل جديد فإنّ ما يقارب 132 أسيرا لا يزالون محتجزين في قطاع غزة، 28 منهم يعتقد أنّهم ماتوا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.