روسيا و بوتين

بوتين لتاكر كارلسون: هزيمة روسيا في أوكرانيا "مستحيلة".. وأوكرانيا دولة مصطنعة

الرئيس الروسي وصف أوكرانيا في شكلها الحالي بأنها دولة مصطنعة أنشأتها السلطات السوفيتية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

شدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على أن بلاده لا تعتدي على أحد، موضحا أن روسيا تدافع عن نفسها وشعبها ومستقبلها، وأن هزيمة قواته في الحرب التي تخوضها في أوكرانيا "مستحيلة".

تصريحات بوتين جاءت ردا على سؤال أثناء مقابلة مع الصحافي الأميركي تاكر كارلسون نشرت على موقع كارلسون باللغة الإنجليزية الجمعة، وهو "كيف يمكن للقائد أن يكون مسيحيا، في الوقت الذي عليه أن يقتل شخصا آخر، وكيف يمكن التوفيق بين هذا وذاك"، فرد بوتين قائلا: "الأمر سهل، عندما يدور الحديث عن الدفاع عن نفسك وعائلتك ووطنك".

وأضاف الرئيس: "نحن لا نعتدي على أحد، كيف بدأت الأحداث في أوكرانيا؟ بالانقلاب وبدء الأعمال القتالية في دونباس، هكذا بدأت، نحن ندافع عن شعبنا وأنفسنا ووطننا ومستقبلنا".

وشدد الرئيس بوتين على أن هزيمة روسيا الاستراتيجية لن تتحقق أبدا، وأن الغرب، بما في ذلك الطبقة الحاكمة، بدأ يدرك ذلك.

وقال "إن الدول الغربية تصدر ضوضاء حتى الآن صارخة بأنه من الضروري إلحاق هزيمة استراتيجية بروسيا، هزيمة في ساحة المعركة"، ولكن الآن، على ما يبدو، بدأوا يدركون أن هذا ليس بالأمر السهل"، وأضاف: "هذا لن يحدث أبداً".

وتابع "يبدو لي أن إدراك هذا قد وصل الآن إلى الطبقة الحاكمة في الغرب. فإذا كان الأمر كذلك، وتحقق هذا الإدراك، فكروا الآن فيما يجب فعله لاحقا".

وأشار بوتين إلى أن روسيا مستعدة للحوار مع الغرب.

ووصف الرئيس الروسي أوكرانيا في شكلها الحالي بأنها دولة مصطنعة أنشأتها السلطات السوفيتية.

قال بوتين: "لدينا كل الأسس لنقول إن أوكرانيا، طبعا بالمعنى المعروف، دولة مصطنعة تم إنشاؤها بإرادة (يوسف) ستالين".

وأوضح بوتين أن ألمانيا لا تستأنف تشغيل الخط المتبقي من أنابيب "التيار الشمالي 2" على الرغم من استعداد روسيا لتزويد أوروبا بالغاز من خلاله.

وقال: "الأمر لا يتعلق فقط بالتيار الشمالي 1، الذي تم تفجيره، بل لقد تضرر التيار الشمالي 2، باستثناء خط واحد بقي صالحا، ويمكن من خلاله تزويد أوروبا بالغاز، لكن ألمانيا لا تريد تشغيله، نحن مستعدون، تفضلوا".

وأجريت المقابلة في موسكو يوم الثلاثاء، وتم بثها على موقع تاكر كارلسون دوت كوم. وتحدث بوتين باللغة الروسية وجرت دبلجة تصريحاته إلى الإنجليزية. وبدأها بحديث مطول حول علاقات روسيا مع أوكرانيا وبولندا ودول أخرى.

وقال الكرملين إن بوتين وافق على إجراء المقابلة مع كارلسون لأن النهج الذي يتبعه مذيع "فوكس نيوز السابق" يختلف عن التغطية "أحادية الجانب" للصراع في أوكرانيا التي تتبعها العديد من وسائل الإعلام الغربية.

ويعتبر كارلسون على علاقة وثيقة بالرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، الذي من المتوقع أن يكون مرشح الحزب الجمهوري في الانتخابات الرئاسية الأميركية في نوفمبر المقبل.

ويدعو ترامب إلى وقف تصعيد الحرب في أوكرانيا حيث تقدم إدارة الرئيس جو بايدن دعما قويا لحكومة الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، كما أنه يعارض إرسال مليارات الدولارات من المساعدات.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.