الشرق الأوسط

الأونروا "مهددة بالموت".. والسويد وكندا تستأنفان تمويلها

السويد تعلن صرف نحو 19.6 مليون دولار للأونروا بعد موافقة الوكالة عن ضوابط "أكثر صرامة"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

حذر المدير العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) فيليب لازاريني من أن الوكالة التابعة للأمم المتحدة "مهددة بالموت" بعد أن أوقف عدة مانحين تمويلهم بسبب مزاعم إسرائيلية بأن بعض الموظفين شاركوا في هجوم حماس في السابع من أكتوبر على جنوب إسرائيل.

وصرح لازاريني لشبكة "آر. تي. إس" السويسرية في مقابلة بثت اليوم السبت "الوكالة مهددة بالموت، إنها معرضة لخطر التفكيك".

وأضاف "الذي على المحك هو مصير الفلسطينيين اليوم في غزة على المدى القصير والذين يمرون بأزمة إنسانية لم يسبق لها مثيل على الإطلاق".

السويد تصرف 19.6 مليون دولار

من جهتها قالت وزارة الخارجية السويدية اليوم السبت إن الحكومة قررت صرف 200 مليون كرونة (نحو 19.6 مليون دولار) لوكالة الأونروا بعد موافقة الوكالة على السماح بضوابط "أكثر صرامة" بشأنها عمل موظفيها.

وأضافت الوزارة في بيان أن ستوكهولم اتخذت هذا القرار في ضوء الوضع الإنساني "المدمر في غزة والاحتياجات الملحة للغاية".

غير أنها أكدت أن دعم السويد المستمر للأونروا مشروط بالإجراءات التي وافقت عليها الوكالة، مشيرة إلى أن السويد ستتلقى معلومات مماثلة من المفوضية الأوروبية فيما يتعلق بالتقدم الذي تحرزه الأونروا في مجال الضوابط والتدقيق المستقل وتعزيز الإشراف والمراجعات الخارجية على عمل موظفي الوكالة.

وفي وقت لاحق، قال وزير الخارجية النرويجي إسبن بارث إيدي في بيان إن الأونروا هي "شريان الحياة" لسكان غزة واللاجئين الفلسطينيين في كافة أنحاء الشرق الأوسط.

وحث إيدي البلدان المانحة التي علقت دعمها للأونروا على استئناف التمويل، مؤكدا أن ذلك سيدعم أعمال الإغاثة المقدمة لمن هم في أمس الحاجة إليها في غزة والضفة الغربية وخارجها.

الأونروا توزع مساعدات في غزة
الأونروا توزع مساعدات في غزة

وأشار إيدي إلى أن بلاده اختارت مواصلة تمويل الوكالة، بعد تعليق بعض الدول لتمويلها للوكالة على إثر مزاعم بأن بعض موظفي الأونروا شاركوا في هجمات 7 أكتوبر تشرين الأول الماضي على إسرائيل، لافتا إلى أن أوسلو لا تزال أحد كبار المانحين للأونروا.

كندا تستأنف تمويل الأونروا

بدورها أعلنت كندا أمس الجمعة استئناف تمويل الأونروا بعد أكثر من شهر على تعليقه.

وقال وزير التنمية الدولية أحمد حسين في مؤتمر صحافي "أعلن استئناف كندا تمويل الأونروا".

وذكر أن هذا القرار اتخذ خصوصا "بسبب الوضع الإنساني الكارثي على الأرض"، مشيرا إلى أن كندا "أول دولة في مجموعة السبع تستأنف التمويل".

تؤدي الأونروا دورا محوريا في عمليات الإغاثة في قطاع غزة حيث تحذر منظمات دولية من خطر المجاعة بعد نحو خمسة أشهر على اندلاع الحرب بين إسرائيل وحماس.

وعقب الاتهامات الإسرائيلية للأونروا سارعت دول غربية عدة إلى تعليق تمويل الوكالة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.