باكستان

باكستان.. البرلمان يختار آصف علي زرداري رئيساً للبلاد للمرة الثانية

الرئاسة الباكستانية شرفية إلى حد كبير.. وكان زرداري تولى هذا المنصب سابقا بين عامي 2008 و2013

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

اختار البرلمان الباكستاني، السبت، آصف علي زرداري رئيسا للبلاد للمرة الثانية.

وهو أرمل رئيسة الوزراء السابقة بينظير بوتو التي تعرضت لعملية اغتيال ووالد وزير الخارجية السابق بيلاوال بوتو زرداري.

حصل زرداري على 411 صوتا من النواب الوطنيين والإقليميين.

وحصل منافسه محمود خان أشاكزاي، المدعوم من حزب رئيس الوزراء السابق والسجين عمران خان، على 181 صوتا.

يشار إلى أن الرئاسة الباكستانية شرفية إلى حد كبير. وكان زرداري تولى هذا المنصب سابقا بين عامي 2008 و2013.

وكان هو الأوفر حظا للفوز اليوم السبت بسبب تحالفه مع عائلة شريف السياسية الأخرى في باكستان، ولدوره الرئيسي في المحادثات لتشكيل حكومة ائتلافية بعد الانتخابات البرلمانية الوطنية المثيرة للجدل في الثامن من فبراير.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.