خاص

فرنسا: سلمنا إلى إسرائيل ولبنان خارطة طريق لخفض التصعيد

الخارجية الفرنسية للعربية: نأمل أن نحصل على جواب من إسرائيل قريبا على مقترحنا بشأن لبنان

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية أنها سلمت إلى إسرائيل ولبنان خارطة طريق لخفض التصعيد فيما رفضت التعليق على ما قيل حول مفاوضات غير مباشرة بين إسرائيل ولبنان.

وقالت الخارجية الفرنسية في تصريحات خاصة لـ"العربية" نأمل أن نحصل على جواب من إسرائيل قريبا على مقترحنا بشأن لبنان.

وحول ملف غزة قالت الخارجية الفرنسية "متضامنون مع الأردن وعلى إسرائيل حماية قوافل المساعدات وندين بحزم هجمات مستوطنين إسرائيليين على قافلة مساعدات أردنية.

وشددت على ضرورة تلبية إسرائيل طلب العدل الدولية بشأن إيصال المساعدات لغزة.

استمرار المناوشات

ووسط استمرار المناوشات التي لم تهدأ منذ السابع من أكتوبر مع حزب الله على الجبهة الشمالية، تستمر الوساطة الفرنسية لتخفيف التوتر.

فقد أفادت القناة 13 الإسرائيلية، الأربعاء، بأن فرنسا عرضت على إسرائيل ولبنان عقد مفاوضات غير مباشرة في باريس لإيجاد تسوية دبلوماسية للجبهة الشمالية.

وأعلنت القناة أن إسرائيل أبدت موافقتها على عرض باريس للوصول إلى تسوية دبلوماسية.

ولم تكشف المصادر عن أي تفاصيل حول العرض الفرنسي، إلا أنها أكدت موافقة تل أبيب فقط.

تهديد إسرائيل

أتى هذا التطور بعد ساعات قليلة من تهديد إسرائيل، بما زعمت أنه "احتلال مناطق واسعة" في جنوب لبنان، إذا لم ينسحب حزب الله من المنطقة.

وقال وزير الخارجية الإسرائيلي، يسرائيل كاتس، لنظيره الفرنسي ستيفان سيجورنيه، إنه في حال لم ينسحب حزب الله فإن إسرائيل "ستكون قريبة من حرب شاملة" معه.

كما تابع أن إسرائيل ستحارب حزب الله في كل أرجاء لبنان، وستحتل مناطق واسعة في جنوب لبنان، وستبقى هذه المناطق تحت سيطرة الجيش كمنطقة أمنية، وفق زعمه.

جاء ذلك بعدما وصل سيجورنيه إلى إسرائيل الثلاثاء، حيث التقى نظيره الإسرائيلي، وهي زيارة استمرت 24 ساعة بالقدس وتل أبيب في إطار جولة بالشرق الأوسط شملت لبنان والسعودية.

وقال سيجورنيه بعدها إن مسؤولين فرنسيين شاركوا مع إسرائيل مقترحات تم تقديمها للسلطات اللبنانية، لتهدئة التوتر بين إسرائيل وحزب الله، مع محاولات باريس الاضطلاع بدور وساطة بين الجانبين.

وكان الوزير الفرنسي زار لبنان، الأحد، حيث التقى مسؤولين من بينهم ساسة مقربون من حزب الله، ويقول مسؤولون فرنسيون إنهم وجدوا تقدما في ردود السلطات اللبنانية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.