روسيا و أوكرانيا

روسيا: إسقاط صواريخ طويلة المدى أميركية الصنع فوق القرم

إصابة 6 في خاركيف ودنيبرو بأوكرانيا بعد هجوم روسي بمسيرات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

قالت وزارة الدفاع الروسية اليوم السبت إن دفاعاتها الجوية أسقطت أربعة صواريخ طويلة المدى أميركية الصنع فوق شبه جزيرة القرم، وهي من أسلحة معروفة باسم منظومة الصواريخ التكتيكية العسكرية التي أرسلتها الولايات المتحدة إلى أوكرانيا في الأسابيع القليلة الماضية.

ويوم الثلاثاء قال مسؤولون روس إن أوكرانيا هاجمت القرم بمنظومة الصواريخ التكتيكية في محاولة لاختراق الدفاعات الجوية الروسية في شبه الجزيرة التي ضمتها موسكو، وأضافوا أنه تم إسقاط ستة صواريخ.

وقال مسؤول أميركي الشهر الماضي إن الولايات المتحدة شحنت سرا صواريخ طويلة المدى إلى أوكرانيا في الأسابيع القليلة الماضية.

وذكر المسؤول أن منظومة الصواريخ التكتيكية، التي يصل مداها إلى 300 كيلومتر، استخدمت لأول مرة في الساعات الأولى من يوم 17 أبريل نيسان بإطلاقها على مطار روسي في القرم على بعد نحو 165 كيلومترا من الجبهة الأوكرانية.

وعارضت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) في بادئ الأمر نشر الصواريخ طويلة المدى، وعبرت عن مخاوفها من أن سحب الصواريخ من المخزونات الأميركية سيؤثر سلبا على الاستعداد العسكري الأميركي.

كما كانت هناك مخاوف من أن تستخدمها أوكرانيا لمهاجمة أهداف في العمق الروسي، وهي خطوة قد تؤدي إلى تصعيد في الحرب نحو مواجهة مباشرة بين روسيا والولايات المتحدة

وضمت روسيا شبه جزيرة القرم في 2014، ويتمركز أسطولها في البحر الأسود هناك.

وتعهد وزير الخارجية البريطاني ديفيد كاميرون يوم الخميس بمنح أوكرانيا مساعدات عسكرية سنوية قيمتها ثلاثة مليارات جنيه إسترليني (3.7 مليار دولار) "طالما اقتضى الأمر ذلك"، مضيفا أن لندن لا تعارض استخدام أسلحتها داخل روسيا، الأمر الذي أثار انتقادات قوية من موسكو.

وفي المقلب الآخر، قال مسؤولان أوكرانيان اليوم السبت إن روسيا شنت هجوما بطائرات مسيرة خلال الليل على منطقتي خاركيف ودنيبرو ما أدى إلى إصابة ستة أشخاص على الأقل وقصف بنية تحتية حيوية ومبان تجارية وسكنية.

وذكرت القوات الجوية الأوكرانية أن القوات الروسية أطلقت 13 طائرة مسيرة من طراز شاهد استهدفت المنطقتين الواقعتين في شمال شرق البلاد ووسطها. وأوضح قائد القوات الجوية أن وحدات الدفاع الجوي أسقطت جميع الطائرات المسيرة.

لكن أوليه سينيهوبوف الحاكم الإقليمي لخاركيف أشار إلى أن حطام الطائرات المسيرة التي جرى إسقاطها أصاب أهدافا مدنية في المنطقة بشمال شرق البلاد ما أدى إلى جرح أربعة أشخاص واشتعال حريق في مبنى إداري.

وكتب سينيهوبوف على تطبيق تيليغرام أن طفلا عمره 13 عاما وامرأة يعالجان في المستشفى. فيما تلقت امرأتان أخريان الإسعافات في الموقع. وأضاف أن خدمات الطوارئ تمكنت من السيطرة على الحريق.

وقال سيرهي ليساك حاكم منطقة دنيبروبتروفسك الصناعية إن شخصين أصيبا وإن منشأة للبنية التحتية الحيوية وثلاثة منازل لحقت بها أضرار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.