إسرائيل: تعليق الأسلحة الأميركية سيضر عملياتنا في غزة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

بعد قرار أميركي بتعليق شحنة أسلحة كان من المفترض وصولها إلى إسرائيل، أكد مسؤول إسرائيلي أن أي تعليق للأسلحة سيضطره للاقتصاد في استخدام السلاح وسيضر بالعمليات في غزة.

وأوضح المسؤول الذي لم يكشف عن اسمه أن تصريح رئيس الولايات المتحدة جو بايدن بشأن تعليق شحنات الأسلحة إلى إسرائيل سيضر بالخطط العملياتية في الحرب، بل وسيؤدي إلى توجه إسرائيل لخطط الاقتصاد في استخدام السلاح، بحسب ما نقلت هيئة البث الإسرائيلية.

فيما كان من المفترض وصول هذه الشحنة من الأسلحة الأميركية إلى إسرائيل وتشمل 3000 قنبلة.

في موازاة ذلك ذكرت الإذاعة العامة الإسرائيلية أن الرئيس السابق للإنتاج والمشتريات الدفاعية بإسرائيل رفض الادعاء بأن إسرائيل تستطيع التعامل دون أسلحة أميركية، قائلا إن إسرائيل مضطرة للحصول على أسلحة من مكان آخر.

في السياق ذاته، أعرب مسؤولون إسرائيليون كبار عن "إحباطهم العميق" من إدارة بايدن بسبب قرارها إيقاف شحنة الأسلحة مؤقتاً، محذرين من أن هذه الخطوة قد تعرض مفاوضات الرهائن للخطر، حسبما قال مصدران مطلعان على هذه القضية لموقع "أكسيوس".

وقالت المصادر إن إسرائيل أبلغت إدارة بايدن بأنها منزعجة ليس فقط من قرار تعليق الشحنة، ولكن أيضاً من قرار تسريبها إلى وسائل الإعلام.

"لن نرسل أسلحة"

وكان الرئيس الأميركي قد قال الليلة الماضية في مقابلة مع شبكة "سي.إن.إن" إن بلاده لن ترسل أسلحة إلى إسرائيل إذا أقدمت على اجتياح رفح على نطاق واسع.

وأضاف بايدن "لقد قُتل مدنيون في غزة بسبب هذه القنابل وبسبب الوسائل الأخرى التي تضر بالتجمعات السكانية. لقد أوضحت أنهم إذا دخلوا رفح - وهو ما لم يحدث حتى الآن - فلن أمدهم بالأسلحة التي كانوا يستخدمونها من قبل لمهاجمة المدن".

إلى ذلك أثارت التصريحات عاصفة انتقادات في إسرائيل، وقال سفيرها لدى الأمم المتحدة جلعاد إردان في مقابلة مع هيئة البث اليوم إن كلمات الرئيس الأميركي "تصريح صعب ومخيب للآمال بشدة من رئيس كنا ممتنين له منذ بداية الحرب".

كما أثار وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير ضجة لاحقا عندما كتب على منصة إكس "حماس تحب بايدن".

قصف رفح

وتحدّت إسرائيل الاحتجاجات الدولية عبر إرسال دبابات وتنفيذ "غارات مستهدفة" في المناطق الشرقية من المدينة الحدودية الواقعة في جنوب قطاع غزة والمكتظة بالمدنيين الفلسطينيين النازحين والتي تعتبرها إسرائيل أنها آخر معقل لحركة حماس.

في حين أفاد مراسلو وكالة فرانس برس بوقوع قصف مكثّف على رفح صباح الخميس وقال الجيش الإسرائيلي لاحقا إنه يقصف أيضا "مواقع حماس" شمالا في وسط قطاع غزة.

من رفح (ا ب)
من رفح (ا ب)

والثلاثاء، سيطرت القوات الإسرائيلية على الجانب الفلسطيني من معبر رفح الحدودي مع مصر والذي يعتبر نقطة العبور الرئيسية للمساعدات إلى القطاع المحاصر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.