مصر وتركيا

تركيا.. الاعتداء على مقيم مصري بعنف أمام طفلته يثير ضجة على التواصل

قال التركي عندما هاجم المصري: "هل أنت تركي؟ أما أنا، فأنا التركي سأقوم بخنقك"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

رغم اقتراب موعد الموسم السياحي في تركيا والذي يبلغ ذروته في فصل الصيف، حيث يتردد ملايين السياح إلى البلاد، لكن مقطع فيديو مصوّر تداولته وسائل إعلامٍ محلّية مختلفة بينها مقرّبة من الائتلاف الحاكم الذي يضم حزبي "العدالة والتنمية" و"الحركة القومية" اليميني المتطرّف، ويظهر الاعتداء على مواطن مصري يقيم في تركيا.

وأثار مقطع الفيديو غضب شريحةٍ واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي لاسيما أنه يظهر أيضاً اعتداء رجلٍ تركي يدعى فيدات أورال على المقيم المصري أمام طفلته الصغيرة والمقعدة، والتي لم تتمكن من التدخل أو الدفاع عن والدها ضد المعتدي.

ويعمل المهاجم التركي في مجمعٍ سكني يقع في ضواحي ولاية إسطنبول وتحديداً في منطقة إسنيورت، حيث يقيم المصري مع عائلته وهو المكان الذي شهد الاعتداء، وفق ما تبيّن في الفيديو الذي حصد آلاف المشاهدات عقب نشره على الحساب الرسمي لصحيفة "صباح" التركية على منصّة "إكس".

ووجّه المهاجم التركي العديد من الشتائم للمقيم المصري، بينما حاول آخرون تهدئة الوضع عندما اعتدى على المقيم المصري في منطقة بربروس خيرالدين باشا في ضاحية إسنيورت القريبة ولاية إسطنبول. وقال التركي عندما هاجم المصري: "هل أنت تركي؟ أما أنا، فأنا التركي سأقوم بخنقك".

ولم يتضح بعد سبب اعتداء التركي على المقيم المصري الذي ظهر وسط حقائبه ومقتنياتٍ منزلية في مقطع الفيديو وهو ما كان سبباً في ربط الاعتداء بخلافات حول الاستئجار في المبنى الذي ينظم التركي شؤونه.

وعادة ما تشهد تركيا حوادث مماثلة، حيث يعتدي متطرّفون أتراك على السياح الأجانب، فقد دفعت حوادث مماثلة السلطات التركية إلى التعليق خشية من تضرر السياحة جراء تكرار هذه العمليات.

وانتشرت دعوات لمقاطعة السياحة في تركيا العام الماضي عندما أظهر مقطع فيديو آخر اعتداء أتراكٍ على سائحٍ كويتي.

ويواجه السياح والأجانب المقيمون في تركيا حملات التحريض والكراهية التي يعمل عليها سياسيون يمينيون ينتمي معظمهم لحزب "الحركة القومية" وحزب "الجيد" الذي يعرف باسم "الخير" وآخرين من حزب "النصر" وأيضاً حزب "الشعب الجمهوري".

وتطالب شريحة سياسية واسعة في تركيا بطرد اللاجئين السوريين من بلادهم في قضية باتت محور جدل في مختلف الانتخابات التي شهدتها تركيا هذا العام وعام 2023 الماضي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.