الشرق الأوسط

إسرائيل: القضاء على قائد في القوة الصاروخية لحزب الله

حزب الله يعلن استهداف جنود إسرائيليين في محيط موقع عسكري على حدود لبنان

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أعلن الجيش الإسرائيلي القضاء على قائد القوات الصاروخية لحزب الله في "القطاع الساحلي" في لبنان، في غارة جوية استهدفته أمس الاثنين، في مدينة صور اللبنانية.

وجاء في بيان صدر عن المكتب الصحافي للجيش الإسرائيلي: "يوم الاثنين، في مدينة صور بلبنان، قصفت طائرة تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي وقتلت.. قاسم سقلاوي، قائد القوات الصاروخية لحزب الله في القطاع الساحلي، والذي كان مسؤولاً عن تخطيط وتنفيذ العديد من الهجمات الصاروخية على إسرائيل".

وأضاف بيان الجيش "خلال الليل، سقطت عدة صواريخ أطلقها حزب الله باتجاه الجليل الغربي في مناطق غير مأهولة"، ورداً على ذلك، هاجمت مقاتلات الجيش الإسرائيلي منصة إطلاق لحزب الله في منطقة رامية في جنوب لبنان.

هذا وكان حزب الله قد أعلن أنه استهدف جنوداً إسرائيليين خلال تحركهم في محيط موقع الراهب العسكري فجر اليوم الثلاثاء على الحدود مع لبنان.

وأمس الاثنين، قتل خمسة أشخاص، أربعة منهم مقاتلون نعاهم حزب الله، في ضربات إسرائيلية استهدفت مناطق عدة في جنوب لبنان، وفق ما أوردت الوكالة الوطنية للإعلام، على وقع ارتفاع منسوب التوتر على الحدود بين البلدين.

ومنذ اندلاع الحرب بين إسرائيل وحركة حماس في قطاع غزة في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، يتبادل حزب الله وإسرائيل القصف عبر الحدود بشكل شبه يومي.

وأسفر التصعيد بين جانبي الحدود اللبنانية والإسرائيلية عن مقتل 426 شخصاً على الأقلّ في لبنان، بينهم 274 مقاتلاً على الأقل من حزب الله و82 مدنياً. وأعلن الجانب الإسرائيلي من جهته عن مقتل 14 عسكرياً و11 مدنياً. ودفع التصعيد عشرات آلاف السكان على جانبي الحدود إلى النزوح.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.