الجيش الأميركي: وصول نحو 570 طناً مترياً من المساعدات عبر رصيف غزة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أعلنت القيادة المركزية الأميركية، اليوم الثلاثاء، تسليم أكثر من 569 طنا متريا من المساعدات الإنسانية حتى الآن عبر الرصيف البحري المؤقت لقطاع غزة.

مصدر المساعدات

وأضافت في بيان على فيسبوك أن المساعدات تهدف إلى "زيادة عمليات التوزيع من قبل الشركاء في المجال الإنساني".

وأشار البيان إلى أن المساعدات مقدمة من الولايات المتحدة وبريطانيا والإمارات والاتحاد الأوروبي "والعديد من الشركاء الآخرين".

بدء تسليم المساعدات

وكانت القيادة المركزية قد أعلنت يوم الجمعة بدء تسليم المساعدات الإنسانية إلى سكان غزة، انطلاقاً من الرصيف البحري المؤقت الذي أقيم قبالة ساحل القطاع.

وقالت القيادة في بيان على منصة إكس "بدأنا اليوم بتسليم المساعدات الإنسانية انطلاقاً من الرصيف البحري المؤقت باتجاه شاطئ غزة من أجل زيادة توزيع المساعدات على الناس من قبل شركائنا"، مشيرة إلى أن "هذه القدرة اللوجستية تسهل إيصال المساعدات المنقذة للحياة، مما يتيح وسيلة مشتركة للمجتمع الدولي لاستخدامها في خدمة سكان غزة".

"عمل متعدد الجنسيات"

كما أكدت عدم وصول أي قوات أميركية إلى الشاطئ في غزة، وأن ما يجري هو عمل متعدد الجنسيات لتقديم مساعدات إضافية للمدنيين في القطاع عبر "ممر بحري ذي طبيعة إنسانية خالصة".

وكان الجيش الأميركي نقل رصيفا بحريا إلى ساحل غزة لتشغيل ميناء بحري وعد به الرئيس جو بايدن، لتسريع تدفق المساعدات الإنسانية إلى الفلسطينيين.

واختار الجيش الأميركي تجميع الرصيف أولا في ميناء أسدود الإسرائيلي في وقت سابق من هذا الشهر، بسبب الظروف الجوية في الموقع الذي سيقام فيه الرصيف الآن في غزة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.