الشرق الأوسط

اقتحام الأقصى وتوسيع الاستيطان ومصادرة أموال.. الاعتراف الأوروبي يثير تل أبيب

مجلس التخطيط الاستيطاني في الضفة الغربية يخطط للمصادقة على 10 آلاف وحدة سكنية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

في رد فعل على عزم 3 دول أوروبية الاعتراف بدولة فلسطينية، قال شهود عيان لوكالة أنباء العالم العربي، الأربعاء، إن وزير الأمن القومي الإسرائيلي إيتمار بن غفير اقتحم المسجد الأقصى، وذلك بُعيد إعلان النرويج وإيرلندا وإسبانيا عزمها الاعتراف بالدولة الفلسطينية.

وأفاد الشهود أن بن غفير وصل إلى ساحات المسجد الأقصى مع عدد من مرافقيه فيما فرضت الشرطة الإسرائيلية طوقا أمنيا في المكان.

وخلال اقتحامه الأقصى، قال بن غفير إن الدول التي اعترفت بالدولة الفلسطينية "تعطي مكافأة" للآخرين، وفقا لمقطع فيديو نُشر عبر منصات التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام الإسرائيلية.

وأشار موقع "واي نت" إلى أن هذه هي المرة الأولى التي يزور فيها بن غفير الحرم القدسي منذ 7 أكتوبر.

وأكد رئيس وزراء إيرلندا سايمن هاريس، الأربعاء، أن بلاده تعترف بدولة فلسطين، في إعلان مشترك مع أوسلو ومدريد.

وقال هاريس "اليوم، تعلن إيرلندا والنرويج وإسبانيا اعترافها بدولة فلسطين"، مضيفا أنه "يوم تاريخي ومهم لإيرلندا وفلسطين". وأضاف: "نحن واثقون من أن مزيدا من الدول ستنضم إلينا في هذه الخطوة".

وذكر رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز أنه يعتزم الإعلان في 28 مايو الحالي الاعتراف بدولة فلسطينية مستقلة.

وبالتزامن، أفاد رئيس وزراء النرويج أن بلاده ستعترف رسميا بفلسطين كدولة. وقال يوناس غار ستوره، الأربعاء: "لا يمكن أن يكون هناك سلام في الشرق الأوسط إن لم يكن هناك اعتراف بفلسطين. النرويج ستعترف بالدولة الفلسطينية اعتبارا من 28 مايو".

وزير المالية الإسرائيلي يطلب من نتنياهو وقف تحويل أموال المقاصة الفلسطينية للنرويج

وفي سياق ردود أفعال تل أبيب على الاعتراف الأوروبي بدولة فلسطينية، أفاد بيان لوزير المالية الإسرائيلي بتسلئيل سموتريتش، الأربعاء، بأنه تقدم بطلب إلى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لوقف تحويل أموال المقاصة الفلسطينية للنرويج.

وطالب سموتريتش رئيس الوزراء باتخاذ سلسلة خطوات فورية بعد إعلان النرويج وإيرلندا وإسبانيا عزمهم الاعتراف بالدولة الفلسطينية، داعيا إلى عقد اجتماع فوري لمجلس التخطيط الاستيطاني في الضفة الغربية للمصادقة على 10 آلاف وحدة سكنية في المنطقة المصنفة E1.

كما طالب بإقامة 3 مستوطنات جديدة في الضفة الغربية وقال: "أبلغكم أنني وجهت مديرية الاستيطان بإعداد نص قرار بشأن ثلاث مستوطنات استراتيجية، وأطالب بالموافقة عليه في أقرب وقت".

وتقدم سموتريتش كذلك بطلب لنتنياهو لوقف تحويل جزء من عائدات المقاصة الفلسطينية إلى النرويج كطرف ثالث بموجب اتفاق سابق تم برعاية الولايات المتحدة الأميركية لحل أزمة تحويل عائدات الضرائب الفلسطينية.

ويتم تحويل أموال للنرويج تقتطعها إسرائيل كانت تنفقها السلطة الفلسطينية لموظفين عموميين في قطاع غزة.

وتابع سموتريتش: "هناك قرار آخر سيعرض على مجلس الوزراء غدا بشأن إلغاء "المخطط النرويجي" الذي أقره مجلس الوزراء قبل بضعة أشهر. كانت النرويج أول من اعترف اليوم بالدولة الفلسطينية من جانب واحد، ولا يمكنها أن تكون شريكا في أي شيء يتعلق بالضفة الغربية، أنوي التوقف عن تحويل الأموال إليها والمطالبة بإعادة جميع الأموال المحولة".

كما قرر سموتريتش وقف تحويل أي أموال للسلطة الفلسطينية حتى إشعار آخر.

ودعا أيضا إلى إلغاء جميع تصاريح الدخول لإسرائيل لكبار الشخصيات لمسؤولي السلطة الفلسطينية بشكل دائم، وفرض عقوبات مالية إضافية على مسؤولي السلطة الفلسطينية وعائلاتهم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.