الشرق الأوسط

الجامعة العربية للمعترفين بالدولة الفلسطينية: أقرنوا القول بالفعل

جمال رشدي: هناك إجماع كاسح في المجتمع الدولي على الحفاظ على حل الدولتين وصيانته

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قال متحدث باسم الأمين العام لجامعة الدول العربية إن قرار ثلاث دول أوروبية الاعتراف بدولة فلسطينية يبعث ما وصفها بأنها "الرسالة الصحيحة للفلسطينيين" بأن هناك بعض الضوء في نهاية النفق، لكنه طالبها بأن تقرن القول بالفعل بالدفاع عن حل الدولتين.

وأبلغ المتحدث جمال رشدي وكالة أنباء العالم العربي (AWP) في تصريحات خاصة بمقر الجامعة في القاهرة أن هناك ما اعتبره إجماعا كاسحا في المجتمع الدولي على الحفاظ على حل الدولتين وصيانته.

ويوم الأربعاء، أعلنت إسبانيا وأيرلندا والنرويج اعترافها بالدولة الفلسطينية، في قرار رحبت به السلطة الفلسطينية والاتحاد الأوروبي ودول عربية، فيما رفضته إسرائيل واعتبرت الولايات المتحدة أنه لا يخدم حل الدولتين.

لكن المتحدث باسم الأمين العام لجامعة الدول العربية قال إن القرار "خطوة أخلاقية وقانونية تضع هذه الدول في الجانب الصحيح من التاريخ".

وأضاف: "أغلب دول العالم باستثناء القوة القائمة بالاحتلال تراه الصيغة الوحيدة لتسوية فلسطينية-إسرائيلية، لكن هذه الدول مطالبة أيضا بأن تقرن القول بالفعل وبالدفاع عن حل الدولتين في هذه المرحلة.. على الأقل اتخاذ مثل هذه الخطوة الرمزية ذات التأثير القانوني والسياسي".

وتابع: "نتوقع ونتطلع أن تلعب هذه الدول أيضا دورا في توسيع دائرة الاعتراف والإقناع لدول وأطراف أخرى للانضمام لهذا الإجماع الدولي وأن تكون خطوة الاعتراف بفلسطين ليست مجرد خطوة معزولة بل تكون مقدمة لتجسيد الدولة الفلسطينية على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.