تايوان

تايوان تريد محادثات مع الصين.. والأخيرة ترسل 7 مسيرات و14 سفينة قرب الجزيرة

الصين أجرت تدريبات "السيف المشترك 2024" العسكرية يومي 23 و24 مايو في المياه والمجال الجوي قرب تايوان بمشاركة القوات البرية والصاروخية، فضلاً عن القوات البحرية والجوية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أعلنت وزارة الدفاع التايوانية أن قواتها المسلحة رصدت اقتراب 7 مسيرات و14 سفينة تابعة لبحرية جيش التحرير الشعبي الصيني، من الجزيرة خلال الـ24 ساعة الأخيرة، فيما جدد رئيس تايوان عرضه بإجراء محادثات مع بكين بعد يومين من المناورات الحربية الصينية بالقرب من الجزيرة.

ووفقا للبيان الصادر عن وزارة الدفاع، اليوم الأحد، من بين 14 سفينة، تم رصد أربع سفن تابعة للشرطة البحرية الصينية بالقرب من الجزيرة، وبدورها قامت تايوان بنشر طائرات وسفن بحرية وأنظمة صاروخية لمراقبة نشاط جيش التحرير الشعبي.

يذكر أن الصين أجرت تدريبات "السيف المشترك 2024" العسكرية يومي 23 و24 مايو في المياه والمجال الجوي قرب تايوان بمشاركة القوات البرية والصاروخية، فضلا عن القوات البحرية والجوية.

وفي 20 مايو، أقيم حفل تنصيب الرئيس الجديد لتايوان، لاي تشينغ تيه.

وكان لاي تشينغ تيه قد فاز في الانتخابات الرئاسية في يناير الماضي ليخلف الرئيسة تساي إنغ وين، التي قضت ولايتين متتاليتين مدة كل منهما أربع سنوات.

يأتي ذلك فيما عرض رئيس تايوان لاي تشينغ تي مرة أخرى إجراء محادثات مع الصين، اليوم الأحد، بعد يومين من المناورات الحربية الصينية بالقرب من الجزيرة، قائلا إنه يتطلع إلى تعزيز التفاهم والمصالحة المتبادلة.

وأجرت الصين، التي تعتبر تايوان الخاضعة للحكم الديمقراطي جزءا من أراضيها، تدريبات عسكرية يومي الخميس والجمعة قائلة إنها "عقاب" بعد خطاب تنصيب لاي يوم الاثنين والذي وصفته بكين بأنه مسعى آخر نحو الاستقلال الرسمي للجزيرة.

وانتقدت الصين لاي مرارا وتكرارا ووصفته بأنه "انفصالي". ويرفض لاي مطالبات بكين بالسيادة ويقول إن شعب تايوان وحده هو الذي يستطيع أن يقرر مستقبله. وعرض مرارا إجراء محادثات ولكن تم رفض طلبه.

وورد في تعليقات نشرها حزبه أنه في حديثه خلال اجتماع للحزب الديمقراطي التقدمي الحاكم في مدينة تاينان الجنوبية، دعا لاي الصين إلى "تقاسم المسؤولية الثقيلة عن الاستقرار الإقليمي مع تايوان".

وقال لاي، الذي فاز بالانتخابات في يناير، إنه "يتطلع أيضا إلى تعزيز التفاهم المتبادل والمصالحة مع الصين من خلال التبادلات والتعاون، وخلق منفعة متبادلة والتحرك نحو وضع السلام والرخاء المشترك".

وشكر الولايات المتحدة والدول الأخرى التي عبرت عن قلقها بشأن التدريبات الصينية.

ونددت حكومة تايوان بالمناورات الحربية الصينية.

وعلى مدى السنوات الأربع الماضية، قامت الصين بأنشطة عسكرية دورية حول تايوان في إطار سعيها للضغط على حكومة الجزيرة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.