وزير دفاع إسرائيل: ندرس بدائل لحماس في حكم غزة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

في ظل الحديث المتواصل عن "اليوم التالي" في غزة، قال وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت، اليوم الأحد، إن إسرائيل لن تقبل استمرار حركة حماس في حكم قطاع غزة في أي مرحلة خلال عملية إنهاء الحرب، وإن إسرائيل تبحث في أمر بدائل لحماس.

دراسة جهة حاكمة بديلة

وأضاف غالانت في بيان "بينما ننفذ عملياتنا العسكرية المهمة، تعمل مؤسسة الدفاع في الوقت نفسه على دراسة جهة حاكمة بديلة لحماس".

كما أضاف "سنعزل مناطق (في قطاع غزة) وسنبعد عناصر حماس من تلك المناطق، وننشر قوات ستمكن من تشكيل حكومة بديلة.. بديل يهدد حماس".

"لن نقبل حكم حماس في غزة"

فيما قال غالانت في بيان من مقر القيادة الجنوبية للجيش الإسرائيلي، إن عملية الجيش مع إيجاد بدائل حكم محتملة ستسمح بإزاحة حماس عن السلطة وبإعادة الرهائن.

وأوضح "لن نقبل حكم حماس في غزة في أي مرحلة من أي عملية تهدف إلى إنهاء الحرب".

لكنه لم يذكر مزيدا من التفاصيل عن البدائل المحتملة.

اجتماع مجلس الحرب

ومن المقرر أن يعقد مجلس وزراء الحرب الإسرائيلي الذي يضم غالانت في عضويته، اجتماعا في وقت لاحق من اليوم، وفقا لما ذكرته وسائل إعلام إسرائيلية.

وسيعقد الاجتماع بعد أن قدم الرئيس الأميركي جو بايدن اتفاقا إطاريا لإنهاء الحرب في غزة. ورحبت حركة حماس مبدئيا بالمبادرة لكنها لم تصرح بما يدل على أنها قد تتنحى أو تتخلى عن السلاح طوعا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.