.
.
.
.

كروز ينسحب من سباق الرئاسة فاسحاً المجال لترشح ترامب

يعتبر فوز ترامب في انديانا المرحلة المهمة بالسابق الرئاسي

نشر في: آخر تحديث:

أصبح الملياردير دونالد ترامب، الثلاثاء، المرشح المحتمل للحزب الجمهوري للانتخابات الرئاسية في نوفمبر، وذلك بعد انسحاب سيناتور تكساس تيد كروز من السباق.

وأعلن كروز في كلمة ألقاها في انديانابوليس بعد هزيمته في الانتخابات التمهيدية في انديانا أمام ترامب: "لقد بذلنا كل جهدنا، لكن الناخبين اختاروا طريقا آخر. وبغصة لكن مع تفاؤل لا حدود له بمستقبل بلادنا، نعلق حملتنا".

وبذلك لم يبق في منافسة ترامب إلا جون كاسيش الذي يعتبر معتدلا لكنه لم يتمكن سوى من جمع حفنة صغيرة من المندوبين، في حين بات ترامب شبه متأكد من كسب تأييد 1237 مندوبا، الأمر الضروري ليحصل آليا على ترشيح الحزب الجمهوري للانتخابات الرئاسية.

وقد زكى رئيس الحزب الجمهوري الأميركي رينسي بريبوس، الترشح المرتقب لدونالد ترامب للانتخابات الرئاسية، ودعا معسكره إلى الاصطفاف خلف الملياردير لهزم الديمقراطيين.

وكتب رئيس الحزب في تغريدة بعيد الفوز الجديد لترامب في الانتخابات التمهيدية للجمهوريين في ولاية انديانا وانسحاب أبرز منافسيه تيد كروز، أن "دونالد ترامب سيكون المرشح المحتمل للحزب، علينا جميعا أن نتحد ونركز على هزم هيلاري كلينتون".

وقد أحرز دونالد ترامب، الثلاثاء، فوزا مهما في الانتخابات التمهيدية للجمهوريين في ولاية انديانا، مقتربا بقوة من الفوز بترشيح الحزب الجمهوري للانتخابات الرئاسية في نوفمبر.

وأعلنت قنوات التلفزيون الأميركية فوزه على السيناتور تيد كروز والحاكم جون كاسيش حال غلق آخر مكاتب التصويت في هذه الولاية الصناعية.

وهو لم يحصل بعد على أغلبية 1237 مندوبا اللازمة لترشحه بلا منازع، لكن احتمال حصوله على هذه الأغلبية بحلول آخر جولات الانتخابات التمهدية في 7 يونيو، تعززت كثيرا بعد فوزه في ولاية انديانا.