.
.
.
.

الجمهوري جنجريتش يتوقع ترشحه لمنصب نائب الرئيس مع ترامب

نشر في: آخر تحديث:

قال السياسي الجمهوري المخضرم نيوت جنجريتش يوم الأربعاء إنه لا يستبعد احتمال أن يترشح لمنصب نائب الرئيس مع دونالد ترامب المرشح المفترض للحزب الجمهوري في انتخابات الرئاسة الأميركية، لكنه قال إن ترامب لديه شخصيات أخرى عديدة للاختيار من بينها.

وأبلغ جنجريتش قناة فوكس نيوز التلفزيوينة "حتما سأتحدث بشأن هذا الاحتمال.. لن أرفضه بشكل تلقائي".

وجنجريتش مثار تكهنات مستمرة بأن يكون مرشحا محتملا لمنصب نائب الرئيس مع ترامب. ولأنه رئيس سابق لمجلس النواب فإنه يفي بأحد الشروط الاساسية التي حددها ترامب لهذا المنصب وهو أن يكون بمقدور نائبه المساعدة في تمرير القوانين في الكونغرس.

وخاض جنجريتش سباق الترشح للانتخابات الرئاسية عن الحزب الجمهوري في 2012 ، لكنه خسر أمام المرشح ميت رومني. وعمل مستشارا غير رسمي لترامب الذي قال إنه قلص قائمة المرشحين المحتملين لمنصب نائب الرئيس إلى 5 أو 6 أسماء.

وأضاف جنجريتش في المقابلة مع فوكس نيوز أن ريك بيري الحاكم السابق لتكساس وجون كاسيك الحاكم السابق لأوهايو مرشحان قويان لهذا المنصب.

فيما استبعد كاسيك -الذي انسحب من سباق الحزب الجمهوري للترشح لانتخابات الرئاسة الأسبوع الماضي- بشكل قاطع العمل مع ترامب، فيما قال بيري إنه يرغب في أن يكون مرشحا وأعلن تأييده لترامب.