.
.
.
.

كلينتون تصف أنصار ترامب بأنهم "مجموعة بائسين"

نشر في: آخر تحديث:

وصفت المرشحة الديمقراطية للرئاسة الأميركية، هيلاري كلينتون، أنصار خصمها الجمهوري دونالد ترامب بأنهم "مجموعة من البائسين"، ما أثار غضب المرشح الجمهوري.

وكانت كلينتون تتحدث في لقاء لجمع التبرعات في نيويورك الجمعة، وقالت "بشكل عام يمكن إدراج نصف أنصار ترامب في ما أطلق عليه سلة البائسين".

وأضافت أنهم "عنصريون، ومنحازون ضد المرأة وضد المثليين ويكرهون الأجانب والإسلام، وغير ذلك. وللأسف يوجد أشخاص مثل هؤلاء. أبرزهم (ترامب)".

وفي كلمة أمام مجموعة من أنصار حقوق المثليين، اعتبرت أن هؤلاء الأشخاص "يستعصون على العلاج، ولكن لحسن الحظ فانهم لا يمثلون أميركا".

ورد ترامب (70 عاما) عليها السبت بتغريدة قال فيها "هيلاري كلينتون تهين أنصاري من ملايين الأشخاص الرائعين المجتهدين، بهذا الشكل. أعتقد أن ذلك سيكلفها في استطلاعات الرأي".

وانتشر هاشتاغ "سلة البائسين" على تويتر.

وقالت كلينتون (68 عاما) كذلك أمام الحشد إن آخرين من أنصار ترامب يشعرون بأن الحكومة خذلتهم و"يتوقون إلى التغيير".
وأضافت أن "هؤلاء أشخاص يجب أن نتفهمهم ونتعاطف معهم".

وسعى المتحدث باسم حملة كلينتون نيك ميريل إلى توضيح تصريحاتها. وقال إن أفرادا من حركة اليمين المتطرف المعروفة باسم "الت رايت" يستخدمون ترامب لطرح اجندتهم للكراهية.

وأضاف "بالتأكيد ليس كل من أيد ترامب هو جزء من هذه الحركة، ولكن زعماؤها يؤيدون ترامب، ويبدو أن أنصارهم يشكلون نصف الحشد".

من جهته، قال جيسون ميلر، مستشار ترامب للاتصالات في بيان ليل الجمعة- السبت "بعدما قالت هيلاري كلينتون إنها ستبدأ بحملة إيجابية، أزالت القناع وكشفت احتقارها الحقيقي للأميركيين العاديين".