الكرملين: نهج السياسة الخارجية لترمب هو نفس نهج بوتين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال الكرملين، اليوم الخميس، إن نهج السياسة الخارجية للرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب "قريب بشكل استثنائي" لنهج الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، مما يمنح موسكو الأمل في تحسن العلاقات الأميركية الروسية تدريجيا.

وقال ديمتري بيسكوف، المتحدث باسم الكرملين في نيويورك، إنه لاحظ أوجه تشابه مدهشة بين أفكار السياسة الخارجية للرجلين، وهو ما يعني أساسا قويا لحوار بناء بين موسكو وواشنطن.

وأضاف بيسكوف وهو في الولايات المتحدة لحضور بطولة للشطرنج أنه شعر بالدهشة لتشابه أجزاء من خطاب الفوز الذي ألقاه ترمب وخطاب ألقاه بوتين في جنوب روسيا الشهر الماضي.

وقال الرجلان إنهما سيضعان المصالح الوطنية للبلدين أولا، لكنهما على استعداد لتطوير العلاقات مع الدول الأخرى، اعتمادا على استعداد الدول الأخرى لتعميق العلاقات.

وقال بيسكوف في تعليقات نقلتها القناة الأولى بالتلفزيون الروسي مساء اليوم الخميس "وضعا (بوتين وترمب) نفس مبادئ السياسة الخارجية الرئيسية وهذا مدهش".

وتختلف موسكو وواشنطن الآن بشأن سوريا وأوكرانيا وحلف شمال الأطلسي، وحذر بيسكوف من أن الأمر سيستغرق وقتا طويلا قبل أن تعود العلاقات إلى مستوى جيد بسبب مدى تدهورها.

وقال بيسكوف "يستغرق مناخ الثقة المتبادلة سنوات ليتحقق... لا يمكن أن يتحقق بمجرد إعلان أن هناك مناخاً من الثقة المتبادلة، لاسيما بعد مثل هذه الأضرار التي لحقت بعلاقاتنا في السنوات القليلة الماضية".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.