.
.
.
.

بالصور.. دخول أوباما البيت الأبيض ليس كخروجه منه

نشر في: آخر تحديث:

ماذا فعلت سنوات #الرئاسة_الأميركية بوجه #باراك_أوباما .. هكذا جاء التعليق على صورة تداولتها مواقع التواصل الاجتماعي مجددا جمعت بين لحظتين فارقتين في حياة #أول_رئيس_أميركي_من_أصول_إفريقية ، إحداهما من أول خطاب له في #البيت_الأبيض في 20 يناير 2009 لدى بلوغه سدة الحكم والثانية من خطاب الوداع بعد 8 سنوات من ذلك التاريخ.

ومن خلال المقارنة بين شقي الصورة تبدو #التجاعيد جلية بدأت تشق طريقها على وجه أوباما عقب سنوات من توليه منصب رئاسة أقوى دولة في العالم، وأوعز مراقبون ذلك إلى القضايا والملفات الشائكة التي مرت على #أوباما خلال سنوات حكمه وشملت مجالات عدة جاءت في طليعتها #الأزمة_المالية فضلا عن #الحرب في #العراق و #أفغانستان و #الاتفاق_النووي مع #إيران، والعلاقات الديبلوماسية مع #كوبا وغيرها من الملفات التي أثقلت كاهله.

كما اشتعل شعره #شيبا وبدأت بعض #الخصلات_الرمادية تكسو #رأس الرئيس الـ 44 للولايات المتحدة الأميركية بعد مرور 8 أعوام في البيت الأبيض وممارسة مهام واحدة من #أصعب #الوظائف في العالم.