.
.
.
.

ترمب: الصين تتعاون مع أميركا في أزمة كوريا الشمالية

نشر في: آخر تحديث:

أعلن #الرئيس_الأميركي #دونالد_ترمب الأحد على حسابه في " #تويتر" أن الصين تساعد في حل مشكلة تتعلق بكوريا الشمالية، مدافعاً عن عدوله عن وصف بكين بأنها تتلاعب بالعملة.

وأضاف ترمب: "لماذا أصف الصين بأنها تتلاعب بالعملة وهي تعمل معنا فيما يتعلق بمشكلة #كوريا_الشمالية؟ سنرى ما يحدث".

ماكماستر: كوريا الشمالية بلغت نقطة حرجة

هذ وأكد مستشار الأمن القومي الأميركي، الأحد، وجود إجماع عالمي يشمل الصين على أن "السلوك الخطير" لكوريا الشمالية "لا يمكن أن يستمر"، مؤكدا تعاون القادة الصينيين مع بلاده بشكل وثيق لحل أزمة بيونغ يانغ.

وصرح الجنرال #هربرت_ماكماستر في مقابلة مع قناة "ايه بي سي" الأميركية من #أفغانستان بأن "هناك إجماعا عالميا يشمل الصينيين والقيادة الصينية، على أن هذا الوضع لا يمكن أن يستمر".

وكرر تأكيد قلق القادة الصينيين أنفسهم من الوضع الراهن، وقال: "نعمل مع حلفائنا وشركائنا ومع القادة الصينيين على بلورة مجموعة من الخيارات".

وأضاف الجنرال الذي يرأس #مجلس_الأمن_القومي أن #ترمب ونظيره الصيني شي جين بينغ "وضعا أسس علاقة ودية" أثناء لقائهما في فلوريدا في مطلع نيسان/إبريل.

وقال إن الرئيسين "عملا معا بشأن كوريا الشمالية"، مرحبا "بشجاعة" شي الذي "نأى بنفسه" من روسيا في الملف السوري، بعد امتناع بكين عن التصويت في آخر جلسة لمجلس الأمن الدولي بهذا الخصوص، والتي استخدمت فيها #روسيا حق النقض (الفيتو) ضد مشروع قرار غربي يطالب بالتحقيق في مذبحة الكيمياوي في بلدة #خان_شيخون بمحافظة إدلب يوم 4 إبريل/نيسان.

وتابع ماكماستر: "هناك إجماع فعلي بين الرئيس وحلفائنا الأساسيين في المنطقة، خصوصا #اليابان وكوريا الشمالية، وكذلك القادة الصينيين، هذه المشكلة بلغت نقطة حرجة".

وأضاف: "حان الوقت لنتخذ جميع الخطوات الممكنة غير الخيار العسكري لحل هذه الأزمة بالطرق السلمية".