.
.
.
.

أميركا.. إصابة عضو في الكونغرس بإطلاق نار في فرجينيا

نشر في: آخر تحديث:

أصيب عضو بالكونغرس الأميركي ومسؤول في الحزب الجمهوري، ستيف سكاليز، بإطلاق نار على أعضاء في الكونغرس من الحزب الجمهوري أثناء مشاركتهم بمباراة خيرية في لعبة البيسبول في ولاية #فرجينيا، وفق #الشرطة_الأميركية.

بدوره، أعلن الرئيس الأميركي، #دونالد_ترمب، مقتل المسلح، مشيراً إلى أن "منفذ إطلاق النار في فرجينيا قتل برصاص الأمن".

وقال ترمب إن سكاليز، العضو عن ولاية لويزيانا، أصيب بجروح بالغة، لكنه في حالة مستقرة. وأضاف أن اثنين من المصابين من العاملين في الكونغرس.

وقال مشرعون إن المسلح الذي كان يحمل بندقية تبادل إطلاق النار مع شرطة الكونغرس التي كانت موجودة في مسرح الهجوم.

وكشفت الشرطة عن هوية منفذ الهجوم، ويدعى جيمس هودكنسون (عمره 66 عاماً) من ولاية إيلينوي. كما ذكرت الشرطة ومكتب التحقيقات الاتحادي أنه من السابق لأوانه تحديد دافع للهجوم، أو ما إذا كان محاولة اغتيال سياسي.

وأوضح عضو بمجلس النواب الأميركي أن المهاجم استخدم بندقية نصف آلية وأطلق منها بين 50 إلى 100 رصاصة في ملعب للبيسبول في الولاية الأميركية.

من جهتها، لفتت وسائل إعلام أميركية إلى إصابة 5 أشخاص على الأقل في حادث إطلاق النار. كما أفادت مراسلة قناة "الحدث" عن إصابة 2 من الشرطة، و3 من المدنيين.