.
.
.
.

ترمب لكوريا: ترسانتنا النووية أقوى من أي وقت مضى

كوريا الشمالية تهدد بضربة صاروخية قرب منطقة غوام الأميركية

نشر في: آخر تحديث:

أعقب الرئيس الأميركي، دونالد #ترمب، تحذيره لكوريا الشمالية من تهديد الولايات المتحدة، الأربعاء، بتصريح عن قوة الترسانة النووية الأميركية، معبراً عن أمله في ألا يضطر لاستخدامها.

وكتب ترمب على حسابه على تويتر: "أول أمر وجهته كرئيس للولايات المتحدة كان تجديد وتحديث ترسانتنا النووية. وهي الآن أقوى بكثير وأكثر قدرة مما كانت عليه في أي وقت مضى".

وأضاف: "آمل ألا نضطر قط لاستخدام هذه القوة، لكن لن يأتي وقت لا نكون فيه الدولة الأقوى في العالم".

وكان الرئيس الأميركي قد توعد #كوريا_الشمالية بـ"النار والغضب" في حال استمرت في تهديد #الولايات_المتحدة على خلفية تطوير ترسانتها النووية.

وقال ترمب من نادي الغولف في بدمنستر في ولاية نيو جيرسي حيث يمضي عطلة: "سيكون من الأفضل لكوريا الشمالية ألا تطلق مزيداً من التهديدات ضد الولايات المتحدة".

كما أكد بحسب فرانس برس متوعداً: "إنهم سيواجهون بالنار والغضب بشكل لم يعرفه العالم سابقاً".

الشمالية تهدد

وأعلنت كوريا الشمالية، الأربعاء، أنها تبحث استهداف مناطق قرب المنشآت العسكرية الاستراتيجية الأميركية في #جزيرة_غوام في المحيط الهادئ بصواريخ باليستية متوسطة المدى، كما ذكرت وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية للأنباء.

ويأتي التهديد بعد أيام على فرض مجلس الأمن الدولي #عقوبات جديدة على كوريا الشمالية بسبب تطوير ترسانتها النووية.