.
.
.
.

واشنطن وموسكو في محادثات "الاستقرار الاستراتيجي"

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية، السبت، أن وكيلها توماس شانون سيتوجه إلى #هلسنكي في الفترة من الأحد إلى الثلاثاء القادم، حيث يلتقي مع نائب وزير الخارجية الروسي، سيرجي ريابكوف.

وأضافت الخارجية الأميركية في بيان أن الاجتماع "سيتناول مجالات الاهتمام والتعاون بين الجانبين". وقالت إن شانون سيرأس كذلك وفدا من الوكالات الأميركية في #المحادثات التي يطلق عليها " #الاستقرار_الاستراتيجي الأميركي-الروسي".

وكانت وكالات أنباء روسية نقلت عن دبلوماسي روسي، لم تذكر اسمه قوله، السبت، إن الاجتماع بين ريابكوف وشانون سيتم في هلسنكي يومي 11 و12 سبتمبر/ أيلول.

وتراجعت العلاقات بين #موسكو و #واشنطن إلى أدنى مستوى لها منذ الحرب الباردة. وتوترت العلاقات بين البلدين بعد ضم روسيا شبه جزيرة #القرم في عام 2014، وما أعقبه من صراع انفصالي في شرق أوكرانيا في تطورات أدت إلى أن تفرض واشنطن #عقوبات اقتصادية على روسيا.

ويواجه الرئيس الأميركي #دونالد_ترمب نفسه مزاعم بأن مساعدين له تآمروا مع روسيا، ووقع على مضض قرارا بقانون صاغه الكونغرس الأميركي بشأن فرض عقوبات جديدة ضد موسكو.