ترمب متوعداً داعش: سيدفعون ثمناً غالياً لكل هجوم علينا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

قال الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، اليوم الجمعة، إن تنظيم داعش سيدفع "ثمنا غاليا" لكل اعتداء ضد الولايات المتحدة، وذلك في أعقاب هجوم بشاحنة في نيويورك شنه شخص مؤيد للتنظيم المتطرف.

وقال ترمب إن الجيش الأميركي سدد ضربات "أقوى" لتنظيم داعش في اليومين الماضيين بعد أن وصف التنظيم المهاجم بأنه أحد "جنوده".

وكتب على تويتر "سيدفعون ثمنا غاليا لكل هجوم علينا". قتل 8 أشخاص وجرح 12 في الاعتداء.

وكان تنظيم داعش قد أعلن في مجلته الإلكترونية المسؤولية عن الهجوم بالشاحنة الذي وقع في مدينة #نيويورك يوم الثلاثاء، وأودى بحياة 8 أشخاص.

وقال التنظيم في مجلة "النبأ" الأسبوعية "هاجم أحد جنود الدولة الإسلامية في أميركا الثلاثاء عددا من الصليبيين في أحد شوارع مدينة نيويورك، ما أسفر عن مقتل وإصابة أكثر من 20 صليبيا".

ولم تورد المجلة دليلا يدعم تقريرها.

وكان ترمب قد دعا الأربعاء، إلى #إعدام_الأوزبكي #سيف_الله_سايبوف الذي#دهس_حشدا_من_المارة_في_نيويورك الثلاثاء في هجوم استلهمه من تنظيم داعش.

وقال ترمب في تغريدة إن "إرهابي نيويورك كان فرحا لدى طلبه تعليق عَلَم تنظيم داعش في غرفته في المستشفى. لقد قتل ثمانية أشخاص وأصاب 12 آخرين بجروح بالغة. يجب أن تكون عقوبته الإعدام!".

وأعلن ترمب في وقت سابق أنه يفكر في إرسال #سيف_الله_سايبوف (29 عاما) إلى معتقل غوانتانامو لكنه تراجع عن الفكرة داعيا عبر سلسلة من التغريدات في وقت مبكر من صباح الخميس إلى إعدامه.

وكتب ترمب عبر "تويتر" "كنت أود أن أرسل إرهابي مدينة نيويورك إلى غوانتانامو ولكن إحصائيا، هذه العملية تستغرق وقتا أطول بكثير".

وأتت تغريدات ترمب بعيد توجيه النيابة العامة الفدرالية في #مانهاتن تهمة الإرهاب إلى سايبوف (29 عاما) الذي أصيب برصاص الشرطة إثر دهسه حشدا من المارة في نيويورك.

وفي منشور منفصل على تويتر، كرر الرئيس الأمريكي أيضا دعوته إلى إجراء تدقيق أكثر صرامة لمن يدخلون البلاد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.