.
.
.
.

ترمب: شعب إيران تحرك أخيراً ضد النظام المتوحش

نشر في: آخر تحديث:

ندد الرئيس الأميركي دونالد ترمب الثلاثاء بالنظام الإيراني "الوحشي والفاسد" بحسب تعبيره.

وقال في تغريدة على حسابه في "تويتر" : الشعب الإيراني تحرك أخيراً ضد النظام الإيراني المتوحش والفاسد." وتابع قائلاً: "كل الأموال التي أعطاها أوباما بحماسة لهم ذهبت إلى تمويل الإرهاب وإلى جيوبهم"، مضيفاً أن الناس لديهم القليل من الطعام والتضخم كبير ولا حقوق للإنسان".

وختم مؤكداً أن الولايات المتحدة تراقب بتمعن ما يجري على الساحة الإيرانية.

إيران ترد: اهتم بمشرديك

في المقابل، ردت وزارة الخارجية الإيرانية على هجوم الرئيس الأميركي، معتبرة أنه كان حري بترمب الاهتمام بـ"المشردين والجوعى" في بلاده عوضاً عن إهانة الإيرانيين.

وقال المتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي "عوضاً عن إضاعة وقته في كتابة تغريدات عديمة الفائدة ومهينة بخصوص دول أخرى، الأحرى به الاهتمام بالقضايا المحلية في بلاده مثل القتل اليومي لعشرات الأشخاص، ووجود ملايين المشردين والجوعى".

يذكر أن ترمب كان أعلن الاثنين أن إيران مازالت تخفق بالرغم من الاتفاق السيئ الذي أبرمته إدارة الرئيس السابق باراك أوباما معها.

وغرد مجدداً حول التظاهرات الإيرانية، عبر حسابه في "تويتر" قائلاً: "الشعب الإيراني العظيم تعرض للقمع لسنوات كثيرة. فهم جياع للطعام والحرية. إضافة إلى حقوق الإنسان، لقد تم سلب الثروة في إيران.. لقد حان وقت التغيير".

واتسعت رقعة الاحتجاجات الإيرانية لتشمل العديد من المحافظات الإيرانية، في خامس يوم من الانتفاضة الإيرانية الاثنين، فيما سقط أكثر من 20 قتيلاً من المتظاهرين و3 من رجال الأمن، وتم اعتقال أكثر من 400 متظاهر في 3 أيام، بحسب ما أعلن التلفزيون الإيراني الثلاثاء.